UAE
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

كوريا الشمالية ترد على دعوة جارتها بصاروخي كروز

دعا الرئيس الكوري الجنوبي يون سوك-يول اليوم الأربعاء، لتعزيز المحادثات مع كوريا الشمالية ولا ينبغي أن تكون استعراضاً سياسياً بل يجب أن تسهم في إحلال السلام. وقال يون في مؤتمر صحافي بمناسبة مرور 100 يوم على توليه مقاليد الحكم، إن سيؤول ليست في وضع يمكنها من ضمان أمن كوريا الشمالية إذا تخلت عن أسلحتها النووية، لكن سول لا تريد تغيير النظام في كوريا الشمالية.

وأضاف الرئيس الكوري أنه يعتقد أن الخلافات التاريخية مع اليابان التي تعود إلى احتلالها لشبه الجزيرة الكورية في الفترة من 1910 إلى 1945 يمكن التغلب عليها وأن البلدين بحاجة إلى التعاون بشكل أوثق في سلاسل الإمداد والأمن الاقتصادي.

وكرر يون يوم الاثنين الماضي دعواته إلى كوريا الشمالية لإنهاء تطوير أسلحتها النووية والبدء في نزع السلاح النووي مقابل مساعدات اقتصادية.

في المقابل أطلقت كوريا الشمالية صاروخين كروز من بلدة أونشون الواقعة على الساحل الغربي في ساعة مبكرة من صباح الأربعاء، دون ذكر تفاصيل مثل مدى الصواريخ أو ارتفاعها.

وتأتي عمليات الإطلاق في الوقت الذي بدأت فيه كوريا الجنوبية والولايات المتحدة أمس الثلاثاء تدريباتهما الأولية المشتركة التي تستمر أربعة أيام استعدادا لمناورة (أولشي فريدم شيلد) بالذخيرة الحية التي تأجلت طويلا وتقام في الفترة من 22 أغسطس (آب) إلى أول سبتمبر (أيلول).