Iraq
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

بالأرقام.. العوادي يحدد أهم المشاريع الاستراتيجية المنفذة ضمن الموازنة الاستثمارية

بالأرقام.. العوادي يحدد أهم المشاريع الاستراتيجية المنفذة ضمن الموازنة الاستثمارية

حدد الناطق باسم الحكومة باسم العوادي، اليوم الثلاثاء، أهم المشاريع الاستراتيجية التي تعتزم الحكومة تنفيذها، وفيما فصل بالأرقام ما انضوى منها في الموازنة الاستثمارية، توقع تغطية غالبية التكاليف المتعلقة بمشروع طريق التنمية عبر الاستثمارات العربية والإقليمية والأجنبية.

وقال العوادي لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن” ما ورد في البرنامج الحكومي ملزم للحكومة بالتنفيذ والباب 22 منها المتعلق بتنفيذ المشاريع الاستراتيجية تضمن 4 فقرات تتضمن استكمال تنفيذ مشروع الفاو الكبير وإنشاء شبكة الطرق والسكك للقناة الجافة والذي أطلقت عليه الحكومة (مشروع طريق التنمية) عبر ربط دول الجوار بميناء الفاو”.
وأضاف، أن” النقطة الثالثة تتضمن إنشاء محطة تحويلية لتحلية مياه البحر في البصرة ورابعاً وضع خطط متكاملة عن البدء بالإعلان عن المشاريع الاستثمارية والنهوض بقطاع المصافي والصناعات البتروكيمياوية”.
وتابع، أن” الموازنة خصصت 47 ترليون دينار عراقي للجانب الاستثماري، إذ تم تخصيص 147 مليارا لتأهيل المستشفيات الكبيرة في جميع المحافظات و400 مليار لتنفيذ مشروع تحلية المياه في البصرة و600 مليار لتنفيذ مشروع الطريق الحلقي الرابع و300 مليار لمشاريع البنى التحتية في الديوانية و107 مليارات لتنفيذ مشروع النبراس للصناعات البتروكيمياوية”.
وأكد، أن” التخصيصات تضمنت أيضاً 280 مليار دينار لصيانة محطات التوليد وترليون دينار لصندوق التنمية و500 مليار للمحافظات الأشد فقراً وكذلك تخصيص مبالغ للاستثمارات الكبيرة عبر طريق التنمية وتنفيذ مشاريع استراتيجية وتحريك المشاريع المتلكئة منذ العام 2005- 2006 والتي وصلت إلى أكثر من 1450 مشروعا تم التحريك والتعامل مع 450 منها خلال 8 أشهر فقط من عمر الحكومة الحالية”.
ولفت إلى، أن” التكلفة المتوقعة لطريق التنمية ستصل إلى 17 مليار دولار ونتوقع أن تغطى عبر ما سيخصص في موازنة العام المقبل موعد انطلاقه وأيضاً عبر استثمارات وخلال زيارة أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني كان المشروع من أهم القضايا التي نوقشت وقطر منفتحة على المساهمة ونحن أيضاً في انتظار عطاءات مجموعة من الدول الإقليمية والأخرى الأوروبية وكذلك الصين وصندوق النقد الدولي وهنالك قناعة من المشرفين على المشروع أن يغطي جزءا كبيرا من المبلغ عن طريق الاستثمارات”.

المصدر: وكالة الانباء العراقية