Iraq
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

بينها ربط ساحتي الطلائع بأبو جعفر المنصور.. الإعمار توضح بالتفاصيل مشاريع فك الاختناقات

بينها ربط ساحتي الطلائع بأبو جعفر المنصور.. الإعمار توضح بالتفاصيل مشاريع فك الاختناقات

أوضح وزير الإعمار بنكين ريكاني، اليوم الثلاثاء، تفاصيل مشاريع فك الاختناقات المرورية، وفيما بين أن الجسر الرابط بطريق بسماية في مراحله الأخيرة، أشارت الى الانتهاء من تحديد مسارات مشروع ربط ساحتي الطلائع وأبو جعفر المنصور.

وقال ريكاني لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن “دائرة الطرق والجسور ستنفذ جسر ديالى إضافة الى اثنين آخرين أحدهما سيكون بديلاً عن الجسر القديم الموجود في المدخل الجنوبي بين بغداد – الكوت، والذي سيكون بمواصفات أعلى بأربعة مسارات ليتوافق مع توسعة المدخل المرتبط بطريق بسماية”، مبيناً أن “الجسر نفذ بمواصفات جيدة وهو في مراحلة النهائية، وسيتم إنجازه خلال أقل من شهرين”.

وأضاف أن “مشاريع فك الاختناقات المرورية هي 16 بعد دمج عدد منها، حيث تم الانتهاء من إجراءات إحالة 11 منها للتنفيذ”، مشيراً الى أن “هذه المشاريع واجهت تحديات كبيرة جداً في موضوع التعارضات، لعدم وجود خرائط تعارضات، حيث إن كل خطوة تنفيذ بالمشروع تظهر فيها تعارض”.

وتابع أنه “تم الانتهاء من التعارضات وأن جميع المشاريع ماضية بطريقة جيدة”، موضحاً أن “وتيرة هذه المشاريع ستزداد تدريجياً وبشكل كبير خاصة في المناطق المهمة ومنها ساحة النسور وطريق القناة”.

وذكر أن “مشروعي تقاطعي الرستمية وقرطبة ستتم المباشرة بهما خلال الأيام القليلة المقبلة”، لافتاً الى أن “المشاريع غير المحالة لغاية الآن هي ثلاثة أحدهما الجسر المقابل للبنك المركزي”.

وبين أن “هذا المشروع لاق اعتراضات كبيرة كونه يمر قرب البنك المركزي وسيؤثر على مظهر مبنى البنك وأيضاً ستكون قربه حركة مرورية، و بعد أن درسنا الموضوع تمت الاستجابة لرغبة البنك المركزي”، موضحاً أن “البدائل عن هذا المشروع لاستيعاب الحركة المرورية معقدة، حيث تم إعداد تصميم البدائل سواء بهذا المشروع أو مشروع ربط جسري الطابقين بالمعلق”.

 وأشار الى أنه “ستتم المصادقة على التصاميم من الوزارة ودوائر أمانة بغداد المعنية والدوائر الأخرى وهي هيئة السياحة وجامعة بغداد والدائرة الهندسية في الأمانة العامة لمجلس الوزراء لأنه جزء من عنده يمر داخل المنطقة الخضراء”، لافتاً الى أنه “بعد المصادقة ستتم المباشرة بإجراءات الإحالة لهذين المشروعين المهمين”.

وأوضح أن “هناك مشروعاً ثالثاً لم تتم إحالته حتى الآن وهو مشروع جسر ساحة الطلائع الذي يربط ساحة أبو جعفر المنصور مروراً بمنطقة مطار المثنى القديم”، مبيناً أن “هذا المشروع أنجزت مساراته”.

وأكد ريكاني أن “الموازنة غير كافية وحتى موازنة المشاريع المستمرة لا تغطي التزاماتنا ولا المشاريع الجديدة التي خططنا لها”، لافتاً الى أن “هذه المشاريع طموحة كون العراق بحاجة الى الكثير من مشاريع البنى التحتية، وأن الموازنة لا تغطي 30 بالمئة من الاحتياج الفعلي للمشاريع”.

المصدر: وكالة الانباء العراقية