Iraq
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

الحكومة العراقية تهدد السويد وتؤشر خرقاً امنياً في اقتحام السفارة

بغداد/ المدى

هددت الحكومة العراقية، اليوم الخميس، الحكومة السويدية بالذهاب إلى قطع العلاقات الدبلوماسية في حال تكرار حادثة حرق القرآن الكريم، فيما عدت حادثة حرق السفارة السويدية ببغداد "خرقاً أمنياً واجب معالجته".

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، في بيان تلقته (المدى)، أن "السوداني ترأس اجتماعاً طارئاً ضمّ؛ وزيري الخارجية والداخلية، ورئيس جهاز الأمن الوطني ووكيل جهاز المخابرات الوطني، ورئيس أركان الجيش ونائب قائد العمليات المشتركة، وذلك على خلفية منح الحكومة السويدية رخصة لحرق المصحف الشريف، وحادث حرق السفارة السويدية في بغداد".

وأدان الاجتماع "حادث حرق السفارة، وعدّه خرقاً أمنياً واجب معالجته حالاً، ومحاسبة المقصرين من المسؤولين عن الأمن".

وتقرر خلال الاجتماع الطارئ "إحالة المتسببين بحرق السفارة، الذين تمّ إلقاء القبض عليهم إلى القضاء، وكذلك إحالة المقصرين من المسؤولين الأمنيين إلى التحقيق، واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم".

وفي هذا الصدد، جددت الحكومة العراقية تأكيداتها "الالتزام بأمن وحماية جميع البعثات الدبلوماسية، والتصدي لأي اعتداء يستهدفها".

وأكدت الحكومة العراقية أنها "أبلغت الحكومة السويدية يوم أمس، عبر القنوات الدبلوماسية، بالذهاب إلى قطع العلاقات الدبلوماسية مع السويد في حال تكرار حادثة حرق القرآن الكريم على أراضيها، ومنح الموافقات تحت ذريعة حرية التعبير"، مبينة أنّ "مثل هذه الأعمال الاستفزازية تسيء للمواثيق والأعراف الدولية باحترام الأديان والمعتقدات، وتشكل خطراً على السلم، وتحرض على ثقافة العنف والكراهية".

ويستنكر العراق استمرار السلطات السويدية في مثل هذه المواقف المستفزة لعقائد الآخرين ومقدساتهم.