logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo
star Bookmark: Tag Tag Tag Tag Tag
Iran

فصل الشمال الغربي السوري.. تركيا تستعجل وروسيا تحذر

العالم - سوريا

وزير الخارجية التركي مولود تشاوش اوغلو قال أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب وعد بأن تمتد المنطقة الآمنة 20 ميلا مع إخراج المقاتلين الأكراد منها، مؤكدا ان أنقرة لن تتحمل أي تأخير أميركي بشأن إقامة منطقة الآمنة.

وقال اوغلو: "أن تأسيس مركز عمليات مشتركة بين أنقرة وواشنطن، يعد خطوة أولى لإنشاء المنطقة الأمنة. يجب أن يكون الأميركيون أولا صادقين ويجب أن يفهموا أن تركيا لن تتحمل أي أساليب تأخير".

وفي وقت أعلنت به وزارة الدفاع التركية أن أعمال إنشاء مركز العمليات المشتركة قد بدأت بولاية شانلي أورفا جنوبي تركيا، اعلن البنتاغون أن الاتفاق بين تركيا واميكا سيتم تنفيذه بشكل تدريجي، مشيراً الى أنّ بعض العمليات ستبدأ قريباً.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية شون روبرتسون إن واشنطن جاهزة لتنفيذ بعض الانشطة مع متابعة المحادثات مع الأتراك حول التفاصيل.

الاتفاق التركي الاميركي لم يلق اي ترحيب من روسيا، حيث حذرت الخارجية الروسية من محاولات لفصل شمال شرق سوريا، مؤكدة ضرورة حل المشاكل في تلك المناطق على أساس سيادة سوريا وبواسطة الحوار بين دمشق والأكراد.

وقالت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم الخارجية الروسية: "من دواعي القلق استمرار محاولات لما يبدو أنه فصل شمال شرق سوريا. لا نزال نقف مع تحقيق الاستقرار والأمن طويلي الأمد في شمال شرق سوريا عبر تأكيد سيادة سوريا وإجراء حوار مثمر بين دمشق والأكراد، باعتبارهم جزءا من الشعب السوري".

الاتفاق الذي تم التوصل اليه الأسبوع الماضي بين أنقرة وواشنطن، يهدف الى انشاء منطقة عازلة بين الحدود التركية والمناطق التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية، وهي قوات مدعومة من واشنطن لكن أنقرة تعتبرها منظمة ارهابية.

All rights and copyright belongs to author:
Themes
ICO