logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo
star Bookmark: Tag Tag Tag Tag Tag
Morocco

ضربة جديدة للمشتكيات ودفاعهن…وثيقة جديدة للفريق الأممي المعني بالاعتقال التعسفي لا تعترف بـ”رسالة” المدعيات وتؤكد على التقرير الوحيد في القضية

كشفت وثيقة، صادرة عن خمسة فرق ومقررين خاصين لدى الأمم المتحدة، أن فريق الأمم المتحدة المعني بالاعتقال التعسفي، لا يعترف إلا بوثيقة واحدة في ملف الصحافي توفيق بوعشرين، وهو التقرير الذي أنجزه حول وضعية اعتقاله وطالب فيه بإطلاق سراحه.

وأوضحت الوثيقة، وهي مراسلة موجهة من خمسة فرق بحث ومقررين خاصين، للمغرب، خلال 30 من شهر شتنبر الماضي، أن المسؤولين الأمميين أبلغوا الحكومة المغربية بأن الاتهامات التي وجهت لهاجر الريسوني في قضيتها، يمكن أن تكون مرتبطة بعملها كصحافية مستقلة، أو نشاطات أقاربها في مجال حقوق الإنسان.

وذكرت الفرق الأممية المغرب، بأن هاجر الريسوني صحافية في جريدة “أخبار اليوم”، وهي ذات الجريدة التي كان مؤسسها توفيق بوعشرين، موضوع تقرير سابق للفريق الأممي المعني بالاعتقال التعسفي، وهو ذات التقرير الذي طالب المغرب بالإفراج عن بوعشرين وتعويضه بسبب الاعتقال التعسفي الذي تعرض له.

الوثيقة الأممية الموجهة للحكومة المغربية، والتي لم تحل في قضية بوعشرين إلا على تقرير الفريق الأممي، تمثل صفعة جديدة للمروجين لـ “الرسالة” التي زعمت المدعيات بملف توفيق بوعشرين بأنهن تلقينها من رئيس لجنة العمل المعنية بالإعتقال التعسفي.

Themes
ICO