رفضت المحكمة العامة للاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، الاستئناف الذي قدمته رابطة الأندية الإسبانية «لا ليجا» ضد رفض مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية «إي يو أي بي أوه» تسجيل «الكلاسيكو»، مباراة الديربي بين ريال مدريد وبرشلونة، كعلامة تجارية.
أكدت المحكمة التي يقع مقرها في لوكسمبورج، وفقا لمكتب العلامات التجارية الأوروبي، أن اسم «الكلاسيكو» يفتقر إلى الطابع المميز، وهو أحد المتطلبات لتتمكن من تسجيل علامة تجارية، وقالت المحكمة إن عدم وجود صفة مميزة يشكل سببا للرفض المطلق لتسجيل علامة تجارية.
وأشار القضاة إلى أنه وفقًا للوائح المجتمع، يكفي أن أحد الأسباب المطلقة للرفض المنصوص عليه في الإشارة لا يمكن تسجيله كعلامة تجارية تابعة للاتحاد الأوروبي، حسبما قالت المحكمة اليوم.
بدأت الدعوى عندما رفضت بعثة الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية تسجيل «الكلاسيكو»، الذي تم طلبه من أجل مجموعة واسعة جدًا من الخدمات (بما في ذلك الأنشطة الرياضية والثقافية، وتنظيم المسابقات وحفلات توزيع الجوائز، فضلاً عن المسابقات الرياضية والإذاعة والتلفزيون وبرامج إنتاج الأحداث الرياضية للإذاعة والتلفزيون والأفلام حول الجوانب المتعلقة بكرة القدم).
استأناف الليغا ورفض المحكمة
استأنفت رابطة الأندية الإسبانية «لا ليجا» هذا القرار وفي 1 أكتوبر 2019، رفضت بعثة الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية هذا الاستئناف، الذي تقدمت به الهيئة الإسبانية بشأنه أمام المحكمة العامة، مدعية أن علامة «الكلاسيكو» لا يمكن اعتبارها وصفية أو تفتقر إلى الطابع المميز، من ناحية، نظرًا لخصائصها الجوهرية، ومن ناحية أخرى، نظرًا للمستوى العالي من المعرفة والشهرة والسمعة التي اكتسبتها العلامة التجارية بسبب الاستخدام الذي تم إجراؤه عليها.
وفي حكمها الصادر اليوم الأربعاء، ترفض المحكمة العامة الاستئناف وتؤكد قرار مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية، وترى أيضًا أن هذا المكتب قد تصرف بشكل صحيح في اعتباره أن الأدلة التي قدمتها «لا ليجا»، سواء بشكل فردي أو كلي، لم تثبت أنه في تاريخ طلب التسجيل، واعتبر جزء كبير من الجمهور المعني العلامة التجارية التي تم طلبها على أنها مؤشر على الأصل التجاري للخدمات التي تعينها.
ويمكن تقديم استئناف ضد قرارات المحكمة العامة أمام محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي، على أن يقتصر ذلك على المسائل القانونية.
جدير بالذكر أن كلمة كلاسيكو نشأت بسبب مباراة ديربي في رياضة كرة القدم، بين قطبي الكرة الإسبانية نادي ريال مدريد ونادي برشلونة، وهي إحدى صور التنافس بين أكبر وأهم ناديين في المدينتان الأكبر في إسبانيا، وهي المباراة الأكثر مشاهدة بالعالم، حيث يصل عدد المشاهدين إلى مئات الملايين.

المصدر : عربيAS