Morocco

الإمارات: الفنانة المغربية مريم حسين تغادر السجن

استفادت الممثلة المغربية مريم حسين، التي كانت تقضي عقوبة سجنية في دولة الإمارات العربية المتحدة من العفو، وغادرت أسوار السجن.

وكانت محكمة جنح دبي قد قضت خلال شهر يوليوز، بسجن حسين، ثلاثة أشهر والإبعاد عن دولة الإمارات العربية المتحدة، بعد اتهامها بهتك العرض بالرضا مع مغني راب، أثناء احتفالات رأس السنة الميلادية، إثر متابعتها قضائيا من طرف الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي، على خلفية انتشار فيديو مصور نسب إليها ووصف بالإباحي.

وأوضح الجسمي في حسابه على "سناب شات" أنه تم الإفراج عنها، مؤكدا أنها لم تحصل على البراءة، ولكن بناء "على كفالة من محكمة الطعن في التمييز، وقدمت وقف تنفيذ مستعجل وهذا أمر قانوني".

من جهتها توجهت مريم حسين عبر حسابها الرسمي على "انستغرام"، بالشكر لدولة الإمارات، وقالت "تم العفو عني بدولة العدل والقانون، فشكراً جزيلًا لدولتي الإمارات العربية المتحدة، زادها الله عزة وازدهار، وأخص بالشكر ساداتنا وشيوخنا حكام الدولة".