Morocco
This article was added by the user Anna. TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

اعتداءات قمعية ووقائع مأساوية تطال مغاربة باليونان ونقابيون يحتجون...

أخبارنا المغربية - محمد اسليم 

في بيان للمنظمة الديمقراطية للشغل لمغاربة العالم، استنكر هذا التنظيم النقابي ما وصفها بالإعتداءات الهمجية و القمعية التي تعرض لها مهاجرون مغاربة باليونان.

البيان والذي توصلت أخبارنا بنسخة منه، تحدث عما يعيشه عدد من المغاربة الغير النظاميين بهذا البلد الجنوب أوروبي، على وقع تجاوزات لاإنسانية من خلال الضرب بالعصي والهراوات من طرف السلطات اليونانية، مما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين المغاربة بإصابات خطيرة، خصوصا على مستوى القفص الصدري و الظهر.. مشيرا كذلك إلى ما تعرفه السنوات القليلة الماضية من إعتداءات مماثلة أدت الى مقتل مهاجر من أصول مغربية وراء قضبان السجون اليونانية.

وبعد ويلات الهجرة و المناخ و المغامرات - يضيف رفاق علي لطفي بمالقا - فالمهاجرين المغاربة يعانون بشدة من التجاوزات الخطيرة داخل السجون.. خصوصا بعدما تم قتل مغربي هو الرابع ممن قتلوا سابقا وسط اسوار سجون اليونان. و تؤكد عدة مصادر - يقول البيان - تعرض المهاجرين المغاربة الى التعذيب نتيجة رفض خيار طلب السلطات اليونانية للطلب اللجوء السياسي أو البقاء تحت التعذيب و التجويع في زنازين سجونها.. كما تؤكد عدة مصادر حسب بيان المنظمة، أن مغربيا ينحدر من مدينة الناظور تم تصفيته بعد تعذيبه و حرقه... 

بيان المنظمة كشف استنكارها مثل هذه الاعتداءات في وقت سابق، آخرها إعتداءات الأمن الاسباني في حق قاصرين بمركز إيواء القاصرين بلاس بالماس الإسبانيا.. و حوادت عنصرية أخرى.. وأدانت المنظمة الديمقراطية للشغل فرع مغاربة العالم الإعتداء الإجرامي والهمجي، الذي تعرض له المهاجرون المغاربة.. وحملت المسؤولية المباشرة لجريمة الاعتداء الوحشي على هؤلاء المغاربة للحكومة اليونانية والاتحاد الأوروبي، وطالبتهما بحماية هؤلاء اللاجئين، وبالتطبيق الفوري والنزيه للقانون في هذه النازلة. كما أدانت الاعتداءات المسترسلة، التي يتعرض لها اللاجئون فقط لأنهم يبحثون عن ملجأ يأويهم، معتبرة كل تقاعس في حمايتهم شكلا من أشكال التواطؤ البعيد كل البعد عن قيم الديمقراطية ومبادئ حقوق الإنسان.