Mauritania
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

وزير الداخلية يلتقي بعثة الاتحاد الإفريقي لمراقبة الانتخابات

عقد وزير الداخلية واللامركزية محمد أحمد ولد محمد الأمين، اليوم (الجمعة) في مكتبه بنواكشوط، جلسة محادثات مع بعثة من الاتحاد الأفريقي لمراقبة الانتخابات تزور موريتانيا حاليا؛ حيث أطلعها على التدابير التي تم  اتخاذها لضمان إجراء الانتخابات المقررة يوم غد السبت في ظروف مرضية.

وأوضح الأمين العام لوزارة الداخلية واللامركزية محمد محفوظ ولد ابراهيم، في تصريح صحفي عقب اللقاء الذي تم بحضوره، أن الوزير أكد خلال اللقاء الذي خص به بعثة الاتحاد لمراقبة الانتخابات برئاسة السفير  كاليكست ايستيد ا مبارى، مسؤول في قسم الشؤون السياسية والسلام والأمن، أن السلطات العليا في البلد وطبقا للارادة السياية لرئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، خلقت مشهدا سياسيا هادئا من خلال التشاور والانفتاح مع كافة الفاعلين في المجال، توج بالتوقيع على اتفاق سياسي بين الحكومة وكافة الأحزاب السياسية.

واوضح الامين العام أن هذا الاتفاق مكن من التحضير لإجراء هذه الانتخابات في ظروف جيدة ومرضية في عموم التراب الوطني بدء من التحضير التشاركي للعملية الانتخابية من أجل إجراء انتخابات شفافة ونزيهة وذات مصداقية وهو ما شكل إضافة نوعية من خلال التحسينات التي طرأت بموجب هذا الاتفاق على العملية الانتخابية برمتها والتي مكنت من توسيع دائرة المشاركة لتشمل كافة الأحزاب السياسية مع ضمان أكبر قدر ممكن من الشفافية المطلوبة من خلال إسناد مهمة إجراء الانتخابات إلى اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات التي هي لجنة توافقية مشكلة بمعية جميع الأطراف المعنية بالمشهد السياسي في البلد.

وقد اكد الوزير، خلال لقائه ببعثة مراقبي الاتحاد الإفريقي، أن هذه الاجراءات وغيرها من التدابير المتخذة بهذا الخصوص مكنت من إجراء حملة انتخابية مسؤولة ومحترمة طبعها التنافس الايجابي بين كافة الفرقاء السياسيين في جو من المسؤولة و الهدوء والاحترام المتبادل بين كافة الأطراف، مشيرا إلى أن كافة الاجراءات بما فيها الأمنية تم اتخاذها بالمستوى والشكل المناسبين من أجل تمكين كافة الناخبين في عموم التراب الوطني من تأدية واجبهم الانتخابي في أحسن الظروف.