Palestinian Territory
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

الاحتلال يصعّد عدوانه .. اعتقالات في الضفة وعمليات هدم بالقدس

الضفة الغربية – المركز الفلسطيني للإعلام

بين حملات دهم واعتقال، وعمليات تجريف وتدمير، تنفذها قوات الاحتلال الصهيوني، تجابه بمواجهات ومقاومة باسلة تمضي أيام وليالي الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

فعلى صعيد حملات الدهم والاعتقال، شنت قوات الاحتلال، فجر الأربعاء وصباحه، حملة اعتقالات في أوساط المواطنين بمناطق متفرقة من الضفة الغربية.

وأفادت مصادر محلية أن حملة الاعتقالات تركزت في مخيم العروب شمال الخليل، وطالت 6 شبان، بعد مداهمات لعدة منازل، وسط مواجهات ضارية مع الشبان.

وذكرت المصادر أن المعتقلين هم: نادر الشريف، ومحمود ماضي، وعمر البدوي، وثائر عويضات، وآدم محفوظ، وبهاء جوابرة.

قوات الاحتلال تعتقل الشبان نادر الشريف ومحمود ماضي وعمرو البدوي وثائر عويضات وآدم محفوظ وبهاء كمال جوابرة خلال اقتحام واسع لمخيم العروب شمالي الخليل. pic.twitter.com/xDjao48Htr

— وكالة شهاب للأنباء (@ShehabAgency) September 6, 2023

كما اعتقلت قوات الاحتلال المواطن عمر شفيق الريماوي من بلدة بيت ريما غرب رام الله، وإسحاق محاميد بعد اقتحام منزله من أطراف مخيم نور شمس بطولكرم.

جرائم الهدم

أمّا على صعيد الهدم والتطهير العرقي، فأفادت المصادر أن قوات الاحتلال هدمت فجر اليوم الأربعاء، منازل ومنشآت في حي البقعان ببلدة عناتا شرق مدينة القدس المحتلة.

وقالت مصادر مقدسية: إن قوات الاحتلال ترافقها جرافات اقتحمت القرية عند الساعة الخامسة فجرا، وشرعت في هدم منشآت صناعية ومحل قطع سيارات، وبعض المباني، منها سكنية.

والليلة الماضية، أصيب مواطنان بالرصاص وآخرون بالاختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت فوريك شرق نابلس.

وأفادت مصادر محلية وطبية أن المواجهات اندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال منطقة القنيطرة غرب البلدة، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص وقنابل الصوت، والغاز السام المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة شابين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وعدد من المواطنين بالاختناق جراء استنشاق الغاز السام، وجرى نقلهم إلى مركز طبي في البلدة.

وأشارت المصادر إلى أن قنابل الغاز التي أطلقها الاحتلال تسببت في اندلاع حريق في المنطقة، وتمت السيطرة عليه.

والثلاثاء، واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيها، عدوانها على شعبنا ومقدساته وممتلكاته.

واستشهد الشاب عايد سميح خالد أبو حرب (21 عاما) برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال عدوانها على مخيم نور شمس شرق طولكرم، واستشهد الفتى محمد يوسف إسماعيل زبيدات (17 عاما) برصاص قوات الاحتلال، قرب قرية الزبيدات، شمال أريحا بعد تنفيذه عملية فدائية أدت لإصابة مجندة صهيونية.

ورصد مركز معلومات فلسطيني “معطى” 28 عملًا مقاومًا بالضفة، أبرزها 9 عمليات إطلاق نار، ومحاولة طعن، وتفجير عبوات ناسفة في 4 مناطق.

كما اعتقلت قوات الاحتلال 26 مواطنا من الضفة، وسلمت 50 إخطارا بالهدم جنوب نابلس، واستولت على آلية غرب سلفيت، وواصل المستوطنون اقتحاماتهم للمسجد الأقصى المبارك واعتداءاتهم على المواطنين وممتلكاتهم في أنحاء متفرقة.