Palestinian Territory
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

اعتقالات ومواجهات بالضفة.. واستمرار عمليات المقاومة

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام

ما بين اعتقالات ومداهمات وإطلاق نار، واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي انتهاكاتها في مناطق بالضفة المحتلة والقدس، في حين واصلت المقاومة أعمالها ردًا على هذه الجرائم، وهي في تصاعد مستمر.

فقد اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي 15 مواطنًا في حملات دهم وتفتيش بالضفة الغربية والقدس، من بينهم قيادي بارز في حركة الجهاد الإسلامي.

رام الله

واعتقلت قوات الاحتلال أربعة مواطنين خلال اقتحامات متفرقة من مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، بينهم قيادي في حركة الجهاد الإسلامي.

وداهمت قوات الاحتلال مخيم الجلزون شمال رام الله واعتقلت القيادي في الجهاد الأسير المحرر سعيد نخلة خلال اقتحام منزله وتفتيشه.

كما اعتقل الاحتلال الطالب الجامعي عنان صافي في مخيم الجلزون.

وداهمت قوات الاحتلال قرية بلعين غربا واعتقلت الشابين نشمي أبو رحمة ولؤي أبو رحمة بعد مداهمة منزليهما.

وشهد حي بطن الهوى برام الله مواجهات بين مجموعة من الشبان وقوات الاحتلال، تخللها اقتحام منازل وتفتيش الممتلكات.

نابلس والأغوار

وقال مكتب إعلام الأسرى إن قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم الشاب محمد رائد معالي من منزل عائلته في بلدة بيتا جنوب نابلس، بالإضافة للشاب نمر صوافطة في قرية بردلة في الأغوار الشمالية.

بيت لحم

 كما أصيب شاب بالرصاص الحي، وآخرون بالاختناق بالغاز السام المسيل للدموع، اليوم الخميس، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اقتحمت المخيم، واندلعت مواجهات، أطلقت خلالها الرصاص وقنابل الغاز السام المسيل للدموع والصوت، ما أدى إلى إصابة شاب بالرصاص الحي في القدم، نُقل إلى المستشفى في بيت لحم، كما أصيب العشرات بالاختناق، وفق وفا.  

وأضافت أن قوات الاحتلال اعتقلت خلال اقتحام المخيم ثلاثة مواطنين هم: عامر ضراغمة (43 عاما)، وسليمان هيثم مزهر (21 عاما)، ووسام عبد الرحمن الحسنات (47 عاما)، بعد دهم منازلهم وتفتيشها.

كما اعتقل الاحتلال في بلدة الدوحة غرب بيت لحم، محمد نادر حميدة (19 عاما)، وتقي الدين صالح مناصرة (26 عاما)، وعلي كريم كامل عساكرة (18 عاما) من منطقة العساكرة شرقا، بعد أن داهمت منازل ذويهم.

ونفذت قوات الاحتلال حملة اعتقالات واسعة وصادرت عددًا من المركباتِ خلال اقتحامها بلدة نحالين غرب مدينة بيت لحم.

القدس وسلفيت

كما اقتحمت قوات الاحتلال حي كفر عقب شمال القدس المحتلة.

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الصوت والغاز عقب اقتحامها قرية ديراستيا شمال غرب سلفيت، كما اعتقلت محمد تركمان بالقرب من بلدة يعبد غرب جنين خلال حملةِ مداهمة.

استمرار العمليات البطولية

وفي إطار الرد واستمرار عمليات المقاومة، ذكرت صحيفة يديعوت احرنوت العبرية أن الضفة الغربية والقدس شهدت 9 عمليات فدائية منذ الخميس الماضي، أسفرت عن مقتل جندي وإصابة 9 آخرين.

وأصيب مستوطنات إسرائيليان يوم أمس الأربعاء، في عملية طعن وسط القدس، في ثالث عملية تنفذ في القدس خلال أسبوع وتاسع عملية في الأراضي المحتلة منذ الخميس الماضي.

في حين رفعت الشرطة الإسرائيلية من حالة التأهب في الأراضي المحتلة مع اقتراب الأعياد اليهودية منتصف الشهر الجاري وسلسلة الإنذارات بتنفيذ العمليات.

بينما تأتي عملية أمس الأربعاء بعد يوم واحد من محاولة فتاة من جنين تنفيذ عملية طعن في البلدة القديمة من القدس، وذلك قبل مهاجمتها وضربها المبرح على يد أحد عناصر الشرطة واعتقالها، حسب الصحيفة العبرية.

كما شهد يوم أمس تنفيذ عملية أخرى في غور الأردن حيث أقدم فلسطيني على إطلاق النار تجاه أحد الجنود فأصابه بجراح بينما جرى استهداف الشاب بالرصاص فاستشهد في المكان.

وفي يوم الخميس الماضي نفذت عملية دهس على حاجز “مكابين” جنوبي غرب رام الله حيث قتل فيها جندي وأصيب 4 بجراح، وفي اليوم الذي سبقه نفذ فتى فلسطيني عملية طعن قرب القطار الخفيف في القدس فأصاب مستوطناً بجراح بينما جرى استهدافه بالرصاص فاستشهد في المكان.

11 عملًا مقاومًا

وفي السياق، رصد مركز معلومات فلسطيني “معطى” 11 عملًا مقاومًا بالضفة خلال الساعات الأربع وعشرين الماضية، أبرزها عملية طعن أدت لإصابة 3 مستوطنين، وعمليتان إطلاق نار، وإلقاء عبوات ناسفة وزجاجات حارقة ومفرقعات نارية، ومواجهات في 6 نقاط متفرقة.

وأصيب ثلاثة مستوطنين بيهم إصابة خطيرة في عملية طعن في باب الخليل بالبلدة القديمة في القدس المحتلة.

وألقى الشبان الثائر زجاجات حارقة على قوات الاحتلال خلال المواجهات في بيت فوريك شرق نابلس.

وأطلق المقاومون النار بشكل متكرر على قوات الاحتلال خلال اقتحام مخيم جنين، وألقوا عبوات ناسفة على حاجز “دوتان” العسكري.

واندلعت مواجهات في 6 مناطق متفرقة، شهدتها جنين وطولكرم ونابلس وأريحا والخليل، رشق خلالها الشبان قوات الاحتلال بالحجارة.

ووثق مركز “معطي” (859) عملاً مقاوماً خلال شهر آب/ أغسطس الماضي، وأسفرت عن مقتل (5) إسرائيليين، وإصابة (58) جندياً ومستوطناً بجراح مختلفة، ليرتفع بذلك قتلى الاحتلال ومستوطنيه منذ بداية العام الجاري إلى (37) قتيلاً.