أكد المتحدث باسم التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن ،تركي المالكي أن قوات الشرعية تتقدم في جميع الجبهات، و لم يعد يفصل المقاومة اليمنية عن مدينة الحديدة أكثر من 9 كيلومترات.

و قال المالكي في مؤتمر صحفي للتحالف ،اليوم، إن الحوثيين يواصلون عمليات تجنيد الأطفال أو اتخاذهم دروعا بشرية .
و أضاف المالكي: ” إن محافظة صعدة لا تزال مسرحا لإطلاق الصواريخ الباليستية
الحوثيون يزرعون الألغام التي تهدد حياة المدنيين، و قوات الشرعية استولت على صواريخ باليستية من الحوثيين في الحديدة
وأوضح المالكي أن قوات التحالف تعمل على وقف تهريب الأسلحة الإيرانية للحوثيين عبر ميناء الحديدة

ونوه المالكي إلى أن قوات الشرعية بدعم وإسناد من قوات التحالف العربي تتقدم في كافة الجبهات لاسيما في محور صعدة شمالا والحديدة جنوبا.

وأضاف أن التقدم على محور صعدة التي تعتبر ساحة تحرك للصواريخ الباليستية، منع الحوثيين من إطلاق أي صواريخ خلال الفترة الماضية.

وأشار إلى أن تلك الميليشيات الانقلابية باتت تعاني نقصا شديدا في الموارد البشرية، مشددا على أن ذلك تجلى في انهيار قوات الحوثيين في معارك صعدة والحديدة.

وتتمتع الحديدة بأهمية استراتيجية في المعارك الدائرة مع مليشيات الحوثي الإيرانية، إذ أنها تمثل المتنفس التجاري والصناعي والعسكري للعاصمة اليمنية صنعاء الواقعة تحت سيطرة الانقلابيي