Egypt

دماغ النحل تلهم العلماء ابتكار طائرة حديثة

يسعى علماء بريطانيون لمعرفة الطريقة التي يتكيف بها النحل مع محيطهم لتطوير برمجيات مماثلة يمكن أن تساعد في إنتاج جيل جديد من الطائرات بدون طيار المتطورة.

وأوضح البروفيسور جيمس مارشال من جامعة شيفيلد، اليوم الأحد، خلال مشاركته في مؤتمر الجمعية الأمريكية لتقدم العلوم في سياتل، أنه عمل وفريقه على فهم أدمغة هندسة النحل من أجل إنشاء نموذج جديد للطائرات بدون طيار.

وقال مارشال إن النحل يمتلك قدرات بصرية خارقة، حيث يمكنهم التنقل في بيئة معقدة ثلاثية الأبعاد مع الحد الأدنى من التعلم، وذلك باستخدام مليون خلية عصبية فقط موجودة في ملليمتر مكعب من الدماغ، وذلك وفق صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية.

وأضاف: "المشروع الذي نعمل عليه حصل على منحة قدرها 4.8 مليون جنيه إسترليني من مركز المملكة المتحدة للأبحاث والاستثمار" مشيرا إلى أنهم يتجهون لتسويق المشروع والحصول على تمويلات إضافية.

وأوضحت الصحيفة أن الباحثين يجرون نوعين من التجارب على "الهندسة العكسية" لأدمغة النحل، حيث تم اكتشاف كيف يستطيع النحل التنقل بشكل موثوق على بعد عدة كيلومترات، ويتعلمون الميزات التي ستمكنهم من العودة إلى عشهم حيث تعمل الحشرات على تحسين المسافات التي تنطلق من عشها إلى مواقع الحصول على الرحيق التي تحصل منها على طعامها.

ويمكن لأدمغة النحل القيام بمهام متعددة، والتكيف مع السيناريوهات الجديدة والتعلم بسرعة كبيرة على عكس أنظمة الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي النموذجية التي صممها المهندسون البشريون.