Egypt

سلام أخير بين طنطاوى ومبارك.. كيف نعى المشير الرئيس الأسبق وقدم العزاء لأسرته؟

نشرت صحيفة "الأهرام"، فى عددها الصادر، اليوم الخميس 27 فبراير 2020، فى صفحتها رقم 19 (قبل الأخيرة) صفحة ممتلئة بإعلانات مدفوعة الأجر لنعى الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك الذى توفاه الله، أمس الأول الثلاثاء، عن عمر يناهز الـ٩٢ عامًا، داخل أحد المستشفيات العسكرية بعد أزمة صحية مر بها بعد إجرائه عملية جراحية داخل المستشفى.

وعلى يسار صفحة الأهرام بعدد الخميس سنجد نعيًا خاصًا بالمشير حسين طنطاوي للرئيس الأسبق حسنى مبارك، نصه: "المشير حسين طنطاوي ينعى ببالغ الحزن والأسى، السيد الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته وألهم أسرته الصبر والسلوان"، ليكون ذلك بمثابة السلام الأخير بين طنطاوي ومبارك.

ولم يظهر المشير حسين طنطاوي، وزير الدفاع والإنتاج الحربى الأسبق ورئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة خلال ثورة 25 يناير، فى جنازة الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، أمس الأربعاء، وسط تردد أنباء بظروفه الصحية، إلا أن زوجته حضرت الجنازة، مقدمة واجب العزاء لعائلة مبارك.

يذكر أن المشير طنطاوي كان قد تولى مهمة تسيير شئون البلاد على رأس المجلس الأعلى للقوات المسلحة بعد تنحى مبارك عن الحكم في 11 فبراير 2011، إثر مظاهرات انطلقت خلال ثورة 25 يناير، كما أن المشير طنطاوي أحد أبطال حرب أكتوبر.