logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo
star Bookmark: Tag Tag Tag Tag Tag
Egypt

سيهانوك ديبو يكشف جرائم أردوغان في سوريا والإبادة الجماعية للمواطنين

قال سيهانوك ديبو، عضو المجلس الرئاسي لمجلس سوريا الديمقراطية، إن أفضل توصيف لما يحدث الآن في سوريا بأنه انعكاس لأسوأ مرحلة مرت على عموم المنطقة هي المرحلة العثمانية التي احتلت المنطقة لمدة 4 قرون متتالية.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "كل يوم"، مع الإعلامي وائل الإبراشي، والمذاع عبر فضائية on e: ما عجزت عنه داعش والنصرة والتنظيمات الإرهابية المرتبطة بالمنطقة خلال السبع سنوات سابقة يقوم به أردوغان، ذات نفسه من تدويل المنطقة فرأينا جميعًا ماذا حدث قبل عام وثمانية أشهر الجرائم التي حدثت في عفرين من إحداث الذعر بين الناس وانتهاء بتغير جيموغرافية المنطقة، ومنها 7 جرائم مقرة في ميثاق الأمم المتحدة بميثاق 1998 وما يحدث الآن في سوريا يفوق ذلك بأضعاف مضاعفة.

وتابع: "المنطقة على مرمى 465 كيلو متر تحت مرمى القصف الهمجي البربري على مناطق آمنة ومستقرة فمكونات الشعب شمال سوريا من الكرد، والأرمن، والعرب، والتركمان مسلمين كانوا أو مسيحين أو إيزيدين، أمنوا بقوات سوريا التي حمت خلال خمس سنوات عدم وقوع أي احتلال، واليوم هذا المشهد لا يكفي طموحات السلطان المستذئب الجديد أردوغان لإغراقها في دمار كبير".

واستطرد: "علينا أن نعي كشعوب في منطقة العرب الكرد، حتى الأتراك أنفسهم بأن خط الإجابة اليوم المتميز بالإدارة في شمال سوريا إذا ما تم إسقاطه فإن المنطقة كلها من الخليج العربي إلى مصر وليبيا سوف تكون في نيران شخص مختل العقال متوحش، وهو في الحقيقة متأزم ويعيش أزمة داخلية كبيرة والمجتمع التركي منقسم والاقتصاد في تراجع مستمر ولذا يحاول إحياء داعش مرة أخرى، لصرف الرأي العام الداخلي عن المجازر التي ترتكب".

وكشف أنه منذ 3 أيام من العدوان التركي الغاشم فنحن أمام 200 ألف سوري يفترشون العراء، بإلاضافة إلى قبل ساعة، فإن منطقة القامشلي التي تضم 700 ألف نسمة مع قراها تعيش في ظلام دامس لأنه قصف صاروخيا محطة المبروكة التي تغذي المنطقة كهربائيًا، والطرق باتت غير صالحة كما استهدف أردوغان بصورايخه محطة الشرب الأساسية ونحن أمام قصة موت معلنة والعالم يتفرج، ونأمل أن الخطوة المباركة التي قامت بها مصر من أجل دعوة اجتماع استثنائي من أجل ما يحدث من عملية غزو تركية في شمال سوريا فاتحة خير وتشكيل ضغط شعبي على جميع الحكومات العالمية لوقف هتلر العصر.

All rights and copyright belongs to author:
Themes
ICO