This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

«أتوبيس السعادة» يلتقي أطفال قرية النزلة.. وأحمد يونس يحكي تاريخ الصلصال

التقى الإعلامي أحمد يونس والشخصية الكارتونية «زيتون»، أطفال قرية النزلة في محافظة الفيوم، في الحلقة الثالثة من برنامج «أتوبيس السعادة»، على قناة «DMC».

وقال «زيتون»، إنه رأى أشياءً كثيرة رائعة في المحافظة، مثل الزير، والكانون الذي يستخدمه أهالي المحافظة في إعداد الشاي، ومازحه الإعلامي أحمد يونس لأنه نطق الكانون «قانون»، التي تعتبر إحدى الآلات الموسيقية، وطلب من الأطفال تصحيح نطقها إلى «كانون».

وأضاف «زيتون»، أنه يحب تشكيل المجسمات بالصلصال، مثل الحصان: «بحب أنحت ولد وبنت وهم شايلين الشنطة ورايحين المدرسة»، ليمازحه أحمد يونس مرة أخرى، وقال: «هعديها».

وحكى «يونس» قصة اختراع الصلصال على يد العالم الشهير جيمس رايت، حيث اكتشفه بالصدفة أثناء العمل على ابتكار شيء أخر: «زهق وقال مش هكمل الاختراع، وبعدها عالم تاني قال إن اللي عمله جيمس رايت حاجة حلوة ممكن نستخدمها في حاجات تانية وحولها للعبة أطفال».

ودارت أحداث الحلقة حول الاحتفاظ بالتراث والفنون المصرية القديمة سواء في الحرف اليدوية التي تصدر للدول الأوروبية والعربية أو الأغاني التي مر عليها سنوات وما زال الأحفاد يحتفظون بها و يتجولون في الشوارع والحفلات لإحيائها من جديد. 

وجرى تصوير الحلقة في قرية النزلة بمحافظة الفيوم، وهي أقدم القرى وأشهرهم في صناعة الفخار وتحتوي على أقدم صانعي الفخار وأصغر فتاة توارثت المهنة من والدها، كما ألتقى المذيع أحمد يونس مع فرقة حسب الله بمحافظة الفيوم ليكتشف فيهم مواهب أخري غير الغناء والعزف.