Iraq
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

“العراق يصنع أسلحته بنفسه”.. الشروع بإنتاج “بندقية الرافدين” بعد “مسدس بابل”

أعلن رئيس هيئة التصنيع الحربي العراقية محمد الدراجي، يوم الثلاثاء، قرب البدء بإنتاج “بندقية الرافدين” بعد صناعة “مسدس بابل”، مشيراً إلى أن العراق سيصنّع أسلحته بنفسه.

وقال الدراجي في تصريح اورده الاعلام الحكومي الرسمي، إن “الصناعات الحربية بدأت بتشغيل خط إنتاج مسدسات، وقد تم تصنيع مسدس بابل”، ولاحقا سيتم إنتاج بندقية الرافدين، وقد اجريت اختبارات على الدفعة الأولى من المسدسات”.

ودعا الدراجي، الجهات الأمنية الى استخدام “مسدس بابل”، وقال إن “لتلك الصناعة فائدة أمنية واقتصادية، نظرا لأن العراق سيصنّع أسلحته بنفسه، وسيوفر عملة صعبة، ويقلل فاتورة الاستيراد”.

بدوره أوضح مدير عام الصناعات الحربية العامة، جلال عباس حسين، أن مشروع المسدس تم تنفيذه بموجب عقد مشاركة بين شركة الصناعات الحربية العامة وشركة “سمر الخير”، بالتعاون مع شركة “لونيكو” الصينية، وهو يخدم القوات المسلحة بفرعيها الدفاع والداخلية وهيئة الحشد الشعبي، وقد أطلق عليه اسم “مسدس بابل”.

ونقل الاعلام الرسمي، عن حسين قوله، إن “المراحل الأولى بدأت، مشيرا إلى أن “تجربة الرمي الحي بالمسدس ستجري داخل ورشنا”، وذكر أن “الدفعة الأولى من الانتاج تزيد عن 10 آلاف قطعة ستكتمل خلال الشهر الثامن”.

وأكد أن “هذا المشروع سيلبي الحاجة المطلوبة للقوات الأمنية”، مرجحاً، أن “تكون هناك إضافة لأنواع جديدة من المسدسات”. وقال: “لدينا طموح لإنتاج 4 أنواع أخرى، قد يكون هناك نموذج كندي في المستقبل القريب، ونموذج غربي آخر أيضاً نعلن عنه في وقته”.

وأشار إلى أن هيئة التصنيع الحربي ستكشف “في القريب العاجل عن منتجات أخرى تخدم القوات المسلحة”، وأكد أنها “جادة بإدخال منتجات جديدة نمطية وغير نمطية”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
العراق