Iraq
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

منظمة تدعو باكستان لإعادة مراسل كان زار إسرائيل إلى عمله

دعت منظمة غير حكومية مقرها في الولايات المتحدة، تعنى بتعزيز العلاقات بين المسلمين واليهود، الجمعة، التلفزيون الحكومي الباكستاني إلى إعادة أحد مراسليه إلى عمله بعد إقالته بسبب زيارته إلى إسرائيل مع مجموعة معنية بالحوار بين الأديان الشهر الماضي.

يأتي نداء منظمة “مبادرة المخيريق”، التي تضم أعضاء من المسلمين واليهود يقيمون في الولايات المتحدة وحول العالم، بعد أيام من إقالة الصحفي أحمد القريشي من التليفزيون الباكستاني عقب زيارته إلى القدس، حيث التقى بالرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ.

وكان القريشي ضمن وفد مكون من 15 عضوا زاروا إسرائيل، ومعظمهم من الباكستانيين المغتربين الذين يقيمون في الولايات المتحدة.

وتعرضت الزيارة إلى انتقادات شديدة في باكستان، وهي دولة ذات أغلبية مسلمة لا تقيم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل بسبب الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني.

ويوم الاثنين، أعلن التلفزيون الباكستاني على “تويتر” أنه أقال القريشي الذي زار إسرائيل “بصفة شخصية”.

وكان من بين الذين انتقدوا الزيارة رئيس الوزراء الباكستاني المعزول عمران خان، نجم الكريكيت السابق الذي تحول إلى سياسي إسلامي وصوت البرلمان على عزله من منصبه في أبريل.

وزعم خان أن الزيارة إلى القدس تهدف إلى تمهيد الطريق أمام اعتراف باكستان في نهاية المطاف بإسرائيل، وهو أمر نفاه الوفد.

ودافعت رئيسة الوفد أنيلا علي، وهي باكستانية المولد، أميركية تقيم في واشنطن، عن الزيارة، وقالت لأسوشيتدبرس في وقت سابق من هذا الأسبوع إنها كانت تسعى فقط إلى المصالحة بين المسلمين واليهود.

وقالت إيلي كوهانيم، العضو المنتدب لمبادرة المخيريق، إن القريشي أصبح “هدفا لأجندة سياسية لأنه لم يفعل شيئا أكثر من عمله كصحفي”.

وفي وقت لاحق الجمعة، أكد القريشي في رسالة بعث بها إلى أسوشيتدبرس أن زيارته كانت “من جانب أفراد عاديين، ليس لهم صلات مباشرة بباكستان وسياساتها، وقمت بتغطيتها كصحفي مستقل يعمل في باكستان والمنطقة”.

وقالت كوهانيم إن مبادرة المخيريق هي منظمة غير حكومية جديدة “تسعى إلى البناء على التاريخ المشترك والقيم المشتركة التي تجمع المسلمين واليهود معا، مدركين أن شعوبنا يمكن أن تكتب فصلا جديدا من علاقة قديمة”.

وفقا لقاعدة البيانات الوطنية الباكستانية، هناك 745 مواطنا يهوديا مسجلا في باكستان التي يبلغ تعداد سكانها 220 مليون نسمة في الأقل.