Jordan

بوشناق يعيد الروح للمسرح الشمالي في جرش

بوشناق يعيد الروح للمسرح الشمالي في جرش

السوسنة  - أعاد الفنان العربي التونسي لطفي بوشناق الروح للمسرح الشمالي في مدينة جرش الاثرية في حفله الغنائي مساء أمس الجمعة، ضمن فعاليات مهرجان جرش للثقافة والفنون بدورته الـ 34.

وفي الحفل الغنائي الذي حضره وزير الثقافة وزير الشباب رئيس اللجنة العليا للمهرجان الدكتور محمد ابو رمان ووزير الدولة لشؤون الإعلام جمانة غنيمات، وأمين عام وزارة الثقافة هزاع البراري، وأمين عام وزارة السياحة والآثار عيسى قموه والمدير التنفيذي لمهرجان جرش أيمن سماوي والمدير العام لمهرجان موازين في المغرب منير الماجيدي، أحيا الفنان القدير لطفي بوشناق الكلمة الجميلة المعبرة في ألوان من فنون الغناء الملتزم والموشحات. واستهل الحفل الغنائي الذي شهد حضوراً كبيراً على مدرجات المسرح الشمالي، بمقطوعات موسيقية شرقية عزفتها فرقة الاوركسترا المرافقة للفنان بوشناق المكونة من 14 عازفا وقائدا لها و3 من اعضاء الكورال.

وحيا الفنان بوشناق الجمهور الكبير ليقدم بعد ذلك عازفا على عوده الخاص وبمصاحبة الفرقة والكورال اولى اغنياته "عجبي منك ومنك عجبي" التي تنهل من موروث الموشحات الاندلسية، واغنية "جيتك وتمنيتك ونسيت روحي وما نسيتك" بإيقاعها الموسيقي الهادئ البطيء والتي تصاعدت معها أحاسيس الجمهور ليأخذهم بعدها إلى اجواء الاغنية المعبرة من خلال "نغني لنحيا وتحيا الحياة" والمحملة برسالة الفرح والحياة في مواجهة الافكار الظلامية.

ويعود الفنان بوشناق ليستنهض مشاعر الجمهور من خلال اغنيته "الروح بترخص" لينتقل بعدها إلى تأجيج احاسيس الانتماء القومي والارتباط بالأرض العربية بأغنية "وصل للقدس سلام" ومنها ينتقل إلى أغنية "يا صياد الطيور يا خال".

وقدم أغنيتي "كل شيء فهمتو فيك إلا التكتيك" و"انا مواطن" اللتين يحيل وقع الكلمة المعبرة فيها بجماليات ضجيج المعنى، إلى حال المواطن في راهنه العربي بتجلياته الاجتماعية والسياسية.

وفي الحفل الذي شهد تفاعلا كبيرا من الجمهور غنى بوشناق للأردن "ما زال مجدك ساير لقدام" ليتراقص معها الجمهور الذي غمرته نشوة الاصالة في الغناء.

كما غنى أغنيته العاطفية المعروفة "لاموني اللي غاروا مني" قبل أن يختم حفله المميز أغنية عاطفية "سمرا".

وفي ختام الحفل سلم سماوي وقموه درع المهرجان التكريمي للفنان بوشناق.

وسبق هذا الحفل على المسرح ذاته حفل غنائي للفنانة الاردنية زين عوض بمصاحبة فرقة موسيقية مكونة من 14 عازفا و4 من الكورال من الجنسين، قدمت فيها عدداً من الأغاني الأردنية المعروفة، منها "حيا الله بليالي الصيف" و"وين ع رام الله" لسلوى العاص و"بعتلك" لفيروز و"حبك مواسم" لوردة الجزائرية، كما غنت من أغانيها الخاصة "يا ترى تهواني مثل ما أهواك" واغنية وطنية "يا بلدي اردن يا حبيبي".

وفي ختام حفلها الغنائي سلمها رئيس بلدية جرش الكبرى الدكتور علي قوقزة درع المهرجان.

Football news:

Alisson: the points Record was not Liverpool's goal. We are still Champions
Inter want to extend Sanchez's lease and are willing to pay extra for him to Manchester United if the clubs play in the Europa League final
Don't talk behind our backs, go out on the field and fight with us. Pep's possible appeal to Jose, Klopp and the world
Robertson Pro 1:2 with Arsenal: the Result is disappointing. But next week, the 30-year wait will end!
Bruno Fernandes: Ronaldo is the most technical player I have seen
Solskjaer on Chelsea: They have 48 hours more rest before the Cup semi-final. It's not fair
Bayer wants about 100 million euros for Havertz. He will not be released until the end of the Europa League draw