#سواليف

يخضع موظف في وزارة الصحة للمحاكمة في محكمة صلح عمان بتهمة أنه تقاضى رواتب وعلاوات منذ 11 عاما وهو جالس بمنزله

وكشفت الصدفة غياب هذا الموظف المتهم، حيث بدأت التحقيقات في الوزارة ليتم اكتشاف كافة خيوط هذه القضية وحيثياتها وتحويلها لهيئة النزاهة والفساد ثم تحويلها لمحكمة جنح الفساد.

وفي التفاصيل، فإن الموظف المتهم كان يعمل موظفا اداريا في مستشفى التوتنجي لغاية 2012 وبعد ذلك صدر قرار بنقله الى مستشفى البشير.

كتاب النقل لم يصل مستشفى البشير أو أنه وصل ولم يؤخذ به إجراء حيث بقي الموظف المتهم في منزله وراتبه يحول كل نهاية شهر مع كافة العلاوات والحوافز وهو جالس في منزله.

والآن القضية منظورة لدى محكمة صلح جزاء عمان المتخصصة بجنح الفساد، حيث بينت المصادر أن قيم المبالغ المالية التي تقاضاها المتهم تصل إلى 44 ألف دينار من رواتب وعلاوات وحوافز خلال الـ 11 عاما.

ووجه المدعي العام تهما للموظف وهي هدر الاموال العامة والاهمال في الواجبات الوظيفية بالقضايا الاقتصادية للفساد.

أقرأ التالي

أردوغان يعلن الحرب على روسيا بسبب خطأ المترجم / فيديو

تنويه هام من وحدة تنسيق القبول الموحد / رابط

الصبيحي : أسئلة مهمة برسم إجابة رئيس الوزراء و وزير العمل العاجلة.!

الصحة تدعو أطباء للتعيين – أسماء

بدء صرف مستحقات طلبة المنح والقروض اليوم

مقالات ذات صلة