Lebanon
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

بعد 22 عاما.. تحديد هوية اثنين من ضحايا 11 سبتمبر

أعلنت السلطات الأميركية تحديد هوية اثنين من ضحايا هجمات 11 سبتمبر بعد 22 عاما على وقوعها، وذلك بالاعتماد على تقنية متطورة لتحليل الحمض النووي.

وأشارت السلطات الى أن الضحيتين، وهما رجل وامرأة، سقطتا من جراء انهيار برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك، لكنها امتنعت عن كشف هويتهما بناء لطلب من عائلتيهما.

بذلك، يرتفع عدد من حددت هوياتهم إلى 1649، من أصل 2753 شخصا قتلوا في انهيار البرجين.

وأعرب رئيس بلدية نيويورك إريك آدامز في بيان، عن أمله بأن يتيح التعرف إلى الهوية "بعض الراحة لعائلات الضحيتين"، معتبرا أن تواصل الجهود لتحديد هويات القتلى "يعكس التزام المدينة الراسخ بإعادة جمع كل ضحايا مركز التجارة العالمي بأحبائهم".

وهذه أول مرة منذ 2021 تحدد فيها هويات جديدة للضحايا، وهي عملية تتطلب وقتا وتمضي ببطء شديد.

ونظرا لانهيار البرجين الشمالي والجنوبي لمركز التجارة، وما رافقه من دمار في المحيط وانصهار كميات هائلة من الفولاذ ومواد البناء، بقي المئات في عداد المفقودين من دون العثور على أي بقايا لهم.

وأوضح البيان الصادر عن رئيس بلدية نيويورك ورئيس الفاحصين الطبيين أنه أمكن تحديد هويتي الضحيتين الجديدتين، عبر استخدام "تقنية تسلسل من الجيل الجديد، هي أسرع وأكثر حساسية من تقنيات الحمض النووي التقليدية".

وعثر على بقايا الرجل والمرأة قبل 4 أعوام.

وأتت الأنباء عن تحديد الهويتين قبل إحياء الولايات المتحدة الذكرى السنوية لاعتداءات عام 2001، التي أودت بحياة 2977 شخصا.

وأقدم 19 من الأفراد المرتبطين بتنظيم القاعدة على خطف 4 طائرات مدنية في 11 سبتمبر، ارتطمت اثنتان منها بمركز التجارة العالمي في نيويورك، وثالثة بوزارة الدفاع "بنتاغون" قرب واشنطن، بينما تحطمت الرابعة في حقل في بنسيلفانيا بعد عراك بين الخاطفين وأفراد الطاقم والركاب.