Libyan Arab Jamahiriya
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

الحزب الديمقراطي: امتناع الدبيبة عن تسليم السلطة سيشعل الأوضاع

أخبار ليبيا 24

طالب الحزب الديمقراطي الذي يترأسه محمد صوان، المجتمع الدولي باتخاذ خطوات فاعلة وواقعية لدعم إجراء الانتخابات، وفي مقدمة ذلك “دعم حكومة شرعية ومتوافق عليها، وقادرة على تسهيل إجراء الانتخابات في مختلف ربوع ليبيا”.

وفي بيان له قال الحزب: أنه “تابع بقلق شديد ما حدث صباح اليوم الثلاثاء في العاصمة طرابلس.. من إصرار الحكومة منتهية الولاية على اللجوء إلى العنف، واستخدام القوة للاستمرار في فرض الأمر.. والامتناع عن تسليم السلطة للحكومة الليبية المكلفة من مجلس النواب.. وتحريضها واستخدامها للمجموعات المسلحة في إشعال الأوضاع وجر الأطراف إلى المواجهة المسلحة”.

وأكد الحزب أن الحل في ليبيا لن يكون إلا سياسيًا، وعبر التوافق الذي تأسست بوادره بين مجلسي النواب والأعلى للدولة بإرادة ليبية خالصة.. ونتج عنه إصدار التعديل الدستوري الثاني عشر وتكليف الحكومة الليبية.

واستنكر الحزب التحريض الوارد على لسان الدبيبة ضد عمل الأحزاب وخياراتها السياسية المختلفة معه.. محملاً إياه المسؤولية القانونية عن ذلك، مستغربًا استمراره في تسويق أن حكومته هي الضمان الوحيد لإجراء الانتخابات.. في ظل عجزها الواضح عن ذلك، وعن أداء مهامها في أكثر من ثلثي ليبيا.. وإعلانها القطيعة مع أغلب أطراف العملية السياسية.

ودعا الحزب الديمقراطي إلى تغليب لغة الحوار والعقل، والتمسك بالتوافق كخطوة أساسية لحل الصراع.. وعدم الانجرار وراء دعوات التصعيد والعنف.

وكان قد أعلن رئيس الحكومة الليبية، فتحي باشاغا، أن حكومته ستعمل انطلاقًا من سرت اعتبارًا من اليوم الأربعاء.

من جانبه قال رئيس حكومة الوحدة الوطنية، عبدالحميد الدبيبة، أن باشاغا وحكومته “طيور الشر”.. وقال: “إذا كانوا يريدون الكرسي فعليهم بالانتخابات”.