Libyan Arab Jamahiriya
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

اشتباكات جنزور.. المجلس بلدي يكشف التفاصيل

أخبار ليبيا 24

أصدر المجلس البلدي جنزور بمكوناته  الإدارية والأمنية والاجتماعية بيانا استنكر فيه الاعتداء الإجرامي الذي وصفه بالغادر من قبل مجموعات مسلحة تابعة للكتيبة “55” برئاسة معمر الضاوي.

وقال البيان الذي تابعته وكالة أخبار ليبيا 24، “إن هذه المجموعات استهدفت دورية مشتركة تابعة للجهات الأمنية بالبلدية.. تعمل على تأمين مدينة جنزور مما أدى إلى إصابة عدد من أفراد الدورية”.

وأكد البيان أن العمل الذي وصفه بـ “الإجرامي” تسبب في ترويع الآمنين وتخريب ممتلكاتهم.. وذلك من خلال الرماية العشوائية في كل الاتجاهات.

وأشار البيان إلى أن المجموعات الإجرامية تعمل طيلة الفترة الماضية على إقامة بوابات وهمية بمصنع الألبان.. وتقاطع الدوادي وتمارس إعمال السطو والحرابة مما استدعى إقامة بوابات أمنية من قبل الجهات الأمنية بجنزور.

وأوضح البيان، بأن العمل “الهمجي الغادر” عرض محطة كهرباء غرب طرابلس وتحديداً للمشروع الاستعجالي للخطر.. والذي بدأت التجارب التشغيلية الأولية له وكان من المتوقع دخوله على الشبكة العامة خلال هذه الأيام لحل مشكلة طرح الأحمال.. مضيفاً بأن أحد أهداف العدوان إيقاف العمل بهذا المشروع، ونتج عنه قطع عدد من خطوط نقل الطاقة وهي خط 400 KVA .. وثلاث خطوط نقل 220 KVA ، و كذلك تعريض خزانات الوقود التابعة لشركة البريقة للخطر.

وأبدى المجلس البلدي استغرابه من الجهات الرسمية للدولة والتي تتواصل معهم  فترة الاشتباكات.. والتي استمرت سبعة ساعات متواصلة بالأسلحة المتوسطة والثقيلة.. مطالباً رئيس الوزراء و رئيس الأركان تحمل مسؤوليتهم واتخاذ الإجراءات القانونية والتنفيذية لحل هذه المجموعات.. وإحالة المجرمين إلى الجهات القضائية.. وتحميلهم مسؤولية حماية المدينة وسكانها وممتلكاتهم الخاصة والعامة وخاصة محطة كهرباء غرب طرابلس و خزانات النفط.

وأكد البيان، بأنهم لن يتهاونوا في الدفاع عن المدينة بكل قوة.. شاكرين كل الجهات الأمنية التي تواصلت معهم وقدمت لهم كل الدعم والمساندة في صد هذا العمل الإجرامي الغادر، وفقاً للبيان.