Morocco
This article was added by the user Anna. TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

محكمة تارودانت توزع 77 سنة سجنا على متهمي ملف الاتجار الدولي في المخدرات

أصدرت المحكمة الابتدائية لتارودانت أحكاما ثقيلة في حق المتورطين في ملف ما بات يعرف بالاتجار الدولي في المخدرات التي تم حجزها باحدى الضيعات الفلاحية ضواحي مدينة تارودانت، حيث وزعت المحكمة برئاسة القاضي صاحب الاختصاص في الملفات الثقيلة الأستاذ (ر. م) ما مجموعه 77 سنة سجنا نافذة على عشرة متهمين وغرمتهم ما يفوق نصف مليار سنتيم وحجزت مجموعة من الأموال والمنقولات لفائذة خزينة الدولة.
هذا، وقد جاء في منطوق الحكم في الملف الجنحي التلبسي رقم 789/2021، أن المحكمة قضت بالبراءة في حق ثلاث متهمين متابعين بالمشاركة في الاتجار المخدرات، وهم الأول مكري الضيعة، والثاني الوسيط في عملية الكراء، والثالث نجار، وذلك بعدما تبين للمحكمة عدم علمهم بواقعة الاتجار في المخدرات، وهو ما أكده المتهمون الاساسيون في الملف أثناء المواجهة، فيما قضت في حق المتهمين الرئيسيين المتابعين من طرف النيابة العامة بتهم الحيازة والاتجار الدولي في المخدرات وذلك على الشكل التالي:
عشر سنوات نافذة وغرامة مالية قدرها 80000 درهم في حق المتهمين الرئيسيين الأول والثاني ،و ثمان سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 60000 درهم في حق الثالث ،و سبع سنوات سجنا نافذا وغرامة قدرها 50000 درهم في حق كل من المتهمين السبع الباقيين، كما أمرت المحكمة باتلاف المخدرات المحجوزة، وقضت كذلك بحجز المبالغ المالية والشيكات لفائذة الخزينة العامة وحجز الهواتف النقالة لفائذة إدارة الأملاك المخزنية. فيما تم حجز شاحنتين وسيارتين ودراجة نارية لفائذة إدارة الجمارك والتي حكمت المحكمة كذلك لصالحها بتعويض مدني قارب المليار سنتيم.
هذا، وقد تفجر هذا الملف بعدما داهمت عناصر المركز القضائي لتارودانت وعناصر مركز درك سبت الكردان إحدى الضيعات المشبوهة ضواحي بلدية سبت الكردان حيث تم اعتقال 13 شخصا وحجز كمية 12 طن من المخدرات ومبالغ مالية ووسائل تستعمل في النقل المحلي والدولي لتتم بعدها أطوار البحث والمحاكمة التي استغرقت سبع جلسات تمتع خلالها المتهمون بكافة حقوقهم وضمانات المحاكمة العادلة كما اتسع صدر المحكمة لهيئة دفاع المتهمين التي حدث بينها وبين النيابة العامة مشادات بخصوص محاضر الضابطة القضائية والخبرات المنجزة في الموضوع.
وتجدر الإشارة الى أن خمسة متهمين اخرين مازالوا على ذمة التحقيق على خلفية نفس الملف من بينهم رئيس احدى الجماعات بدائرة تالوين .
هذا ،وقد أبانت ، من خلال هذا الملف، المحكمة الابتدائية لتارودانت التي صارت تعتمد على طاقم شاب، رئاسة وقضاة ونيابة عامة ، ومعها جهاز الدرك بالاقليم الذي يعمل تحت اشراف هذه الأخيرة ، عن يقظة ومهارة كبيرتين في التصدي لظاهرة الاتجار في المخدرات وذلك بالحرص على تطبيق القانون والضرب بقوة على يد المتورطين في ترويج والاتجار بهذه المواد السامة والممنوعة.