اهتزت جماعة القليعة بعمالة إنزكان أيت ملول، على صدمة انتحار قاصر، بشنق نفسه بإحدى الأشجار بالغابة المحادية لحي العزيب.

وحسب مصادر سوس 24، فالضحية يبلغ من العمر 17 سنة، وينحدر من جماعة سيدي بيبي.

وقد هرعت لمكان الحادث، عناصر الدرك الملكي بالقليعة، والسلطات المحلية، من أجل فتح تحقيق لهذه الفاجعة، والتي تبقى أسبابها غامضة.

هذا، وقد تم نقل الضحية لمستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، في انتظار إخضاعها للتشريح الطبي، للوقوف على الأسباب الحقيقية للوفاة.