قررت ولاية أمن الدارالبيضاء الاستعانة بألف شرطي لتأمين مباراة الديربي التي ستجمع، اليوم الخميس 24 شتنبر الجاري، بين الوداد والرجاء الرياضيين، برسم مؤجل الجولة الـ25 من منافسات البطولة الوطنية الاحترافية، إذ سيتم توزيعهم بالشوارع المحيطة بالمركب.

وتتخوف السلطات الأمنية بالعاصمة الإقتصادية، من تنقل أنصار الوداد والرجاء، إلى محيط مركب محمد الخامس، وهو ما قد ينتج عنه مناوشات بين الطرفين، ما جعلها تُغلق الطرق المجاورة لملعب محمد الخامس، مع إضافة تعزيزات أمينة بعدد من الأحياء المجاورة أيضا.

يشار إلى أن السلطات قرّرت، إغلاق مجموعة من المقاهي المجاورة لمركب محمد الخامس، إضافة إلى تلك المتواجدة في بعض الأحياء الشعبية، ساعات قبل مباراة الديربي، كما سيتم تشديد المراقبة لمنع بث المباراة تلفزيونيا، تفاديا لانتشار العدوى بين الجماهير.