Mauritania
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

اختتام دورة تكوينية حول الأجناس الصحفية في نواكشوط 

أكد رئيس السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية،  الحسين ولد مدو،  أن المشهد الإعلامي في موريتانيا يشهد "تطورات متلاحقة تقتضي من الصحفيين العمل الدؤوب على تحيين أدواتهم التي يستخدمونها للقارئ والمشاهد والمستمع"؛ حسب وصفه.

وأوضح ولد مدو، في كلمة ألقاها اليوم (الجمعة) لدى اختتام أعمال الدورة التكوينية المنظمة من طرف لجنة صندوق دعم الصحافة الخاصة بالتعاون مع المدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء، في مختلف الأجناس الصحفية، لصالح الصحافة الخاصة، أن هذا التكوين يتنزل "ضمن سلسلة من مبادرات التكوين التي أطلقتها السلطات العليا من أجل تعزيز أداء الصحفيين".

وبين أن الحكومة حرصت في هذا المجال على توسيع فضاءات الحرية الصحفية الواعية التي تتيح للصحفيين ممارسة عملهم بحرية ومهنية وتؤمن للمواطنين ممارسة حقهم في الإعلام وفي التعبير عن آرائهم وتوطيد دورهم في بناء رأي عام حاضن لقيم النماء والتطور.

وتميز حفل اختتام الدورة التكوبنية، كذلك، بكلمة  ألقاها المتحدث باسم صندوق دعم الصحافة الخاصة، محمد الحسن السالم، أوضح  فيها  أن الهدف من هذه الدورة هو الرفع من كفاءة وأداء الصحفيين المشاركين، وتملكهم لمبادئ اخلاقيات المهنة، لتمكينهم من مواكبة المستجدات وتحيين معارفهم خدمة لخلق إعلام مهني نوعي.

وقال إن صندوق دعم الصحافة الخاصة ساهم في هذه السنة في التخفيف من الأعباء المادية للمؤسسات الصحفية والاتحادات المهنية، من خلال تقديم مبالغ عينية تشجيعا للمهنية وتكريسا للمؤسسية، وتم توقيع اتفاق مع المطبعة الوطنية يتولى بموجبه الصندوق ما يناهز 80% من كلفة طباعة الصحف الورقية المنتظمة.

أما  المدير العام للمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء محمد ولد عبد القادر ولد أعلاده، إن هذه الدورة التكوينية تسعى إلى تعزيز الكفاءات المهنية لدى المشاركين في التكوين وتزويدهم بالمهارات الضرورية من أجل تطوير أدائهم.

وشكر السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية وصندوق دعم الصحافة الخاصة، على ما بذلوه من جهود وتضحيات من أجل إنجاح هذه الدورة، منوها إلى أن المدرسة تفتح أبوابها أمام جميع الصحفيين.

وتم خلال الدورة تقديم عروض تطبيقية وأخرى نظرية من طرف خبراء وطنيين حول مواضيع مهمة تتعلق بالإعلام الجديد وتقنيات التحرير الصحفي والصحافة والأزمات والصحافة الاستقصائية والصحافة ومكافحة الأخبار الزائفة وأخلاقيات المهنة، إضافة إلى التقنيات الصحفية في مجال الإخراج والمونتاج.