Mauritania
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

منمو ولاية الحوض الشرقي يطالبون الوزير الأول  بتعويض خسائرهم 

أكد تجمع المنمين في ولاية الحوض الشرقي أن الالتزام الذي تعهدت به الحكومة عبر وزير التنمية الريفية خلال اجتماع مجلس الوزراء الأخير في مدينة النعمة، والمتعلق بفتح مصنع الألبان في المدينة، لم يتحقق لغاية اليوم.

وأوضح التجمع، في رسالة مفتوحة إلى الأول محمد ولد بلال مسعود، أن المنمين سارعوا، منذ ذلك التاريخ، إلى تثبيت القطعان و شراء الأعلاف واكتتاب العمال ؛ لكنهم صدموا، قبل يومين حين  إستقبلوا أحد عمال الشركة وأخبرهم بأنه "يستحيل تشغيل المصنع قبل عدة شهور".

 نص الرسالة:

"بلاغ إلى معالي الوزير الأول

إثر انعقاد مجلس الوزراء في مدينة النعمة، تقدم معالي وزير التنمية الحيوانية بجملة من التعهدات لنا كمنمين ومنتجين للالبان بفتح مصنع الألبان وبجاهزيتهم لشراء ما ننتجه من حليب.

وإثر ذلك التعهد قمنا بتثبيت القطعان وبدأنا شراء الأعلاف وأخذنا العمال،  وكانت المفاجأة  كبيرة وصادمة؛ فقبل يومين فقط إستقبلنا أحد عمال الشركة وأخبرنا بأنه يستحيل تشغيل المصنع قبل عدة شهور،  وأن ألأمور مازالت تراوح مكانها ولم يطرء اي تحسن، زد على ذلك أن تمويلا بمبلغ عشرين مليون دولار اعلن عنه معالي الوزير أيضا لتمويل مشاريعنا، لا يوجد له اثر حسب ما أخبرنا به من طرف الشركة.

وبناء عليه فإننا نطالب معالي الوزير الاول بإتخاذ  إجراءات سريعة لتعويضنا عن الخسارة الكبيرة ألتي نتعرض لها بفعل عدم تسويق منتوجنا من الحليب وتوجيه القطاع المعني لنقاش الموضوع معنا في اسرع وقت ،وسداد بقية ديوننا على  الشركة،وفي انتظار ردكم الأجابي تقبلو معالي الوزير الأول أحر التبريكات بنناسبة عيد الفطر المبارك".