Mauritania
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

مرشحا حزب "الإنصاف" لنيابيات مقطع لحجار يقيمان حفل إفطار حاشد في نواكشوط (تقرير مصور + فيديو)

شهد مطعم لامباصادور في نواكشوط، مساء الاربعاء، مأدبة إفطار جماعية نظمها كل من مرشح حزب "الإنصاف" للنيابيات القادمة على مستوى المقاطعة النائب أبو المعالي ولد منان ، ومرشحة الحزب لنفس الاستحقاق الدكتورة السالمة بنت سيدي حمود، على شرف جمع من أطر و وجهاء المقاطعة .

وتميز الحفل، الذي شهد حضورا لافتا، بكلمة ترحيبية ألقاها النائب أبو المعالي ولد منان، أكد في مستهلها على أهمية الٱنجازات التي تحققت ضمن تنفيذ برنامج رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، خاصة في البعدين الاجتماعي من خلال القضاء على الغبن والتهميش؛ والاقتصاء من خلال التنمية الشاملة على مستوى قطاعات البترول والطاقة والصيد البحري والتنمية الزراعية، وكذا في المجالات الخدمية الأساسية مثل الصحة والتعليم.

وبين ولد منان الفرص والآفاق الواعدة في هذا البرنامج الرئاسي النهضوي الشامل، بما في ذلك فرص التشغيل ورفع مستوى الظروف المعيشية للموريتانيين.

وجدد النائب أبو المعالي ولد منان تمسكه بالدعم غير المشروط لنهج الحكامة الراشدة الذي يقوده الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني؛ داعيا الجميع إلى الالتفاف حول هذا التوجه ورص الصفوف داخل حزب "الإنصاف" ضمانا لحفظ المكاسب الوطنية الكبرى وتحقيق المزيد من التنمية والرقي والازدهار.

بدورها اعتبرت مرشحة الحزب لنيابيات مايو القادم في مقطع لحجار، الدكتورة السالمة بنت سيدي حمود، في كلمة لها خلال الحفل؛ أن هذا الجمع "بقدرما يشرح الأنفس ويبعث على الطمأنينة"، فإنه يضع الجميع أمام مسؤوليات جمة؛ مؤكدة على ضرورة السعي "بكل جهد لتحقيق الأمير فيما ينفع الناس ويمكث في الارض".

وقالت إن الواجب يفرض على الجميع الوقوف مع "المطالب المشروعة لكل أحياء وتجمعات المقاطعة في مختلف المجالات، وخاصة في مجال النفاذ إلى الخدمات الأساسية والرفع من ظروف العيش والإنتاج".

وخلال حفل الإفطار، تابع الحضور كلمة مسجلة بعث بها الفاعل السياسي البارز في مقطع لحجار و الزعيم التقليدي الشيخ موسى ولد كبد؛ أعرب في بدايتها عن دعمه ومباركته لهذا اللقاء، وكذا لخيارات حزب "الإنصاف" التي وصفها بالموافقة من خلال ترشيح النائب أبو المعالي ولد منان والدكتورة السالمة بنت سيدي حمود لشغل مقعدي المقاطعة في الغرفة البرلمانية الجديدة  .

ودعا إلى وحدة الصف ونبذ كافة أشكال الخلاف ضمانا لنجاح حزب "الإنصاف" في مقاطعة مقطع لحجار وفي جهة لبراكنة؛ دعما لخيارات وتوجهات رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني كما حددها في برنامج "تعهداتي"؛ مثمنا ما تحقق من إنجازات في كافة المجالات خلال السنوات الأربع الماضية.

بعد ذلك افسح المجال أمام أطر و أعيان و ممثلي كافة قرى و بلدات مقاطعة مقطع لحجار ، حيث ثمن الجميع هذه المبادرة و أصى بوحدة الصف و إنجاح مرشحي حزب الانصاف على مستوى المقاطعة ، و كذلك جهة لبراكنة .

و كانت الكلمة الختامية للوزير السابق المختار ولد أجاي ، حيث شكر القائمين على الدعوة ، معربا عن ارتياحه لتواجد هذا الكم من ساكنة مقاطعة مكطع لحجار في الوقت .