Mauritania
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

إيطاليا تعلن تفكيك  شبكة لتهريب المهاجرين من تركيا واليونان  

أعلنت الشرطة الإيطالية، الأربعاء، أنها القت القبض على 29 شخصا متهمين بالانتماء لشبكة لتهريب المهاجرين غير النظاميين  من تركيا واليونان إلى شمال أوربا عبر إيطاليا؛ مبرزة  أن العملية تمت نتيجة تعاون مع أجهزة أمن عدة دول بعضها في شمال إفريقيا.

و أوضحت شرطة كالابريا في أقصى جنوب إيطاليا، فقد تم فتح في هذه القضية في 2018، وسمح بكشف النقاب عن “مجموعة إجرامية تضم مواطنين من الشرق الأوسط معظمهم من كردستان العراق”، ولها فروع تنشط في اليونان وإيطاليا وتركيا.

وقال فرانشيسكو ميسينا أحد كبار مسؤولي الشرطة الإيطالية، إن الأخيرة تعاونت في هذه التحقيقات مع إنتربول ويوروبول وقوات الأمن التركية واليونانية والبلجيكية والألمانية والسويسرية والبريطانية والمغربية.

وأوردت الشرطة في بيان لها أن المهاجرين كانوا يدفعون سبعة إلى 15 ألف يورو لقاء “رحلتهم” إلى أوربا، وكانوا يسددون دفعة أولى من هذا المبلغ لفرع المنظمة الإجرامية في أكساراي (وسط تركيا) الذي كان يتولى نقلهم إلى اليونان، وخصوصا إلى ميناء سالونيك ثم إلى أثينا وباتراس من حيث كانوا ينقلون في قوارب شراعية.

وكان المهربون يتولون أيضا نقل مهاجرين مباشرة من السواحل التركية، غالبا من إزمير، إلى جنوب إيطاليا؛ فيما كان طاقم هذه المراكب الشراعية مكونا من أوكرانيين أو رعايا من دول الاتحاد السوفياتي سابقا، وفقا للشرطة.

وتابع المصدر أنه  “بمجرد اقتراب المهاجرين من الشواطئ الإيطالية كان يجري الاتصال بأعضاء الفرع الإيطالي (من المجموعة الإجرامية) الذين كانوا يساعدونهم للوصول إلى شمال إيطاليا مقابل مبلغ يراوح بين 500 و600 يورو”.

و نقل المهاجرون أولا إلى ميلانو أو تورينو (شمال) ثم إلى تريستي (الحدود الشرقية) أو فينتيميليا (الحدود الفرنسية الإيطالية) حيث عبروا الحدود في شاحنات أو قطارات أو سيارات أجرة.

ومن لم يتمكنوا من دفع تكاليف مراحل معينة لرحلتهم ظلوا عالقين، وطلب أعضاء الشبكة منهم الاتصال بأسرهم في بلدانهم الأم للحصول على الأموال اللازمة.

وصل أكثر من 45 ألف مهاجر إلى إيطاليا منذ بداية العام وفقا لوزارة الداخلية الإيطالية، أي ما يقارب أربعة أضعاف العدد الذي وصل خلال الفترة نفسها من العام الماضي.