Oman
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

إعلان مثير للجدل في الهند لوظيفة بسلطنة عمان

سالم حنفي
سالم حنفي
سالم حنفي

-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).

وطن – كشف الصحفي والناشط ضد الإسلاموفوبيا، سي جي ويرلمان، عن عثوره على إعلان عن وظيفة عبر مواقع التواصل في الهند يفضل أن يكون غير مسلم للعمل في سلطنة عمان.

وعلق “ويرلمان” على الإعلان مستنكرا ما ورد فيه بالقول:” إعلان عن وظيفة في الهند عن فرصة عمل في عمان، وهي دولة ذات أغلبية مسلمة.”

وبحسب الإعلان المنشور، فإن المعلن يبحث عن مهندس مدني، يحمل دبلومة في برنامج “الأوتوكاد”، معدد الحوافز المقدمة لمن تنطبق عليه المواصفات.

“Non-Muslim candidates preferred.”

Job advertisement in India for an employment opportunity in Oman, a Muslim majority country. pic.twitter.com/0hCDFnF8tr

— CJ Werleman (@cjwerleman) May 20, 2022

ليست المرة الأولى

وليست هذه المرة الأولى التي يتم فيها تداول مثل هذا الإعلان، فقد سبق وأن نشر المهندس العماني عبدالله المخيني عام 2019 إعلانا مشابها.

ووفق ما ورد في الإعلان حينها، فقد اشترط الوافد الهندي (صحب الإعلان) أن لا يكون المتقدم للوظيفة “مسلما”.

كما علق “المخيني” على الإعلان مستنكرا ومتعجبا بالقول:”ما ندري صراحة هي بلد مين فينا لدرجة هذا الوافد يعلن عن وظيفة في السلطنة وإحدئ شروطها أن يكون “كافر”!.

ما ندري صراحة هي بلد مين فينا لدرجة هذا الوافد يعلن عن وظيفة في السلطنة وإحدئ شروطها أن يكون " كافر " !!#باحثون_عن_عمل_يستغيثون106 pic.twitter.com/dXvoT9jV9N

— عبدالله المخيني (@Abadisur) May 27, 2019

البطالة في سلطنة عمان

ويأتي مثل هذه التجاوزات من قبل الوافدين، في حين تسجل البطالة في السلطنة النسبة الأعلى بين جيرانها.

فبحسب أرقام رسمية نشرتها دائرة الإحصاء العامة، فإن معدل البطالة بلغ 25.0 في المئة خلال الربع الأول من عام 2021، بارتفاع مقداره 5.7 نقطة مئوية عن الربع الأول من 2020، وهي آخر أرقام رسمية نشرتها مسقط.

غير أنّ أرقاماً غير رسمية تتحدث عما هو أعلى من ذلك. إذ أشار الاتحاد العربي للنقابات إلى أن برنامج الحكومة لكبح معدل البطالة لم ينجح في احتواء الأزمة التي بلغت 50 في المئة بين الشباب، بينما تبقى 70 في المئة من الإناث خارج سوق العمل.

توطين عدد من المهن

وفي محاولة لكبح جماح البطالة، أعلنت وزارة العمل في السلطنة بدء تطبيق قرار التوطين على منشآت القطاع الخاص اعتباراً من 20 يوليو/تموز الماضي، في المهن الإدارية والمالية في شركات التأمين والشركات العاملة في أنشطة وساطة التأمين. ومهن البيع والمحاسبة والصرافة والإدارة وترتيب البضائع في المحال العاملة بالمجمّعات التجارية والاستهلاكية.

كما شمل القرار مهن تدقيق الحسابات في وكالات السيارات، وجميع وظائف بيع المركبات الجديدة والمستعملة. إضافة إلى نشاط بيع قطع غيار المركبات الجديدة التابعة لوكالات السيارات، ومهن سياقة المركبات، وتشمل نقل الوقود ونقل المواد الزراعية والغذائية.

في حين تم توطين 120 من المهن في قطاع الخدمات البريدية، و900 وظيفة في الكهرباء والمياه، و260 مهنة تحت إشراف وزارة الأوقاف والشؤون الدينية.

كما تم توطين 830 في القطاع الصحي، و2469 في قطاع التعليم. و225 في التمريض وطب الأسنان في المؤسسات الصحية الخاصة. اضافة إلى 200 مهنة فنية في جامعة التقنية والعلوم التطبيقية.