Palestinian Territory
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

أحمد عبد الهادي: أحداث عين الحلوة خطر على قضيتنا وتهدد لاجئي لبنان

بيروت – المركز الفلسطيني للإعلام
قال ممثل حركة حماس في لبنان أحمد عبد الهادي، إن الأحداث المؤسفة في مخيم عين الحلوة تشكل خطرا على القضية الفلسطينية، وتهدد قضية اللاجئين الفلسطينيين في دولة لبنان الشقيقة، بل تهدد أمن واستقرار المخيمات الفلسطينية فيها والجوار، وتضرّ بالمجتمع الفلسطيني، ومن شأنها أن تحدث خسائر بشرية ومادية كبيرة.

وعبر في تصريحات صحفية، عن رفض حركته الاحتكام للسلاح، وتأكيدها على السلم الاهلي، داعياً بشكل عاجل لوقف إطلاق النار، وسحب المسلحين من الشوارع، مشدداً أن هذه الاشتباكات تسيء لصورة القضية الفلسطينية، والشعب الفلسطيني، وتشوه صورة السلاح الفلسطيني، الذي ينبغي أن يوجه للاحتلال الصهيوني فقط.

وجدد تأكيد حركته على البيانات والمواقف الصادرة عن هيئة العمل الفلسطيني المشترك، واللقاء الفلسطيني اللبناني الذي انعقد في صيدا.

وحذر من استمرار الاشتباكات، وخطرها على الوجود الفلسطيني في لبنان، وعلى العلاقات الفلسطينية اللبنانية، داعياً لدعم جهود هيئات الإسعاف والدفاع المدني والمؤسسات الصحية والإنسانية في إغاثة المخيم، وتسهيل عملية نقل المصابين.

وقال عبد الهادي إنه “في الوقت الذي نؤكد على تشكيل لجنة تحقيق فلسطينية في هذه الأحداث المؤسفة، فإننا نحذر من عملية تهجير أهلنا في مخيم عين الحلوة، ومن نتائج هذا التهجير على المخيم، وعلى الوجود الفلسطيني في لبنان”.

وأكد أن هذا السلوك سيؤدي إلى ننائج سياسية خطيرة، وكارثة إنسانية وأزمة اجتماعية جديدة تفاقم الأزمات التي يعيشها اللاجئون الفلسطينيون في لبنان.

وترحم القيادي في حماس على كل الذين قُتلوا ووجه التعزية لذويهم، وتمنى الشفاء العاجل للجرحى.