Palestinian Territory

المعارضة السودانية تجتمع بالفصائل المسلحة بمشاركة الوسيط الأفريقي

الخرطوم/PNN- أكد مصدر مطلع من قوى إعلان “الحرية والتغيير”، مشاركة الوسيط الأفريقي في الملف السوداني، محمد ولد لبات، الذي وصل العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، مساء الجمعة، في اللقاءات التي تنظمها قوى المعارضة السودانية مع الحركات المسلحة.

وأوضح المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن” لبات يشارك في الجلسات التي تجريها قوى التغيير مع الفصائل المسلحة التي أعلنت تحفظها على الإعلان السياسي الذي وقعته الأخيرة مع المجلس العسكري، الأربعاء الماضي”.

وأضاف المصدر، في تصريحات نقلتها وكالة “الأناضول”، أنه “ناقشت جلسة اليوم (الجمعة) بعض بنود الإعلان ووجهة نظر الفصائل المسلحة عليه، إلى جانب بعض النقاط المتعلقة بالإعلان الدستوري ووضع المسلحين داخل هياكل الدولة خلال الفترة الانتقالية المقبلة”.

وأضاف أن “النقاشات التي شارك فيها رئيس تحالف نداء السودان في الداخل عمر الدقير، والذي وصل إلى أديس أبابا الجمعة، بحثت قضايا السلام والحرب وأوضاع النازحين”.

والخميس أعلن تحالف نداء السودان، أحد مكونات إعلان الحرية والتغيير، إيفاده رئيس التحالف الصادق المهدي، وعمر الدقير، للعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، للتشاور مع الحركات المسلحة. وقال المتحدث باسم “نداء السودان” بالداخل، خالد بحر، “قررنا إيفاد المهدي والدقير، إلى أديس أبابا، للتشاور مع الحركات المسلحة حول التوقيع الأخير على الإعلان السياسي”. غير أن الصادق المهدي لم يصل إلى العاصمة أديس أبابا حتى مساء الجمعة.

وطلبت قوى إعلان الحرية والتغيير في وقت سابق تأجيل جلسة المفاوضات مع المجلس العسكري، التي كان مزمع عقدها مساء أمس، الجمعة، في العاصمة الخرطوم، إلى وقت لاحق، وذلك للمزيد من التشاور بين الكتل السياسية.

وأعلنت “الجبهة الثورية”، التي تضم فصائل مسلحة منضوية تحت تحالف نداء السودان، في وقت سابق، رفضها للاتفاق باعتباره “لم يعالج قضايا الثورة”، و”تجاهل أطرافًا وموضوعات مهمة”. وقالت الجبهة الثورية، في بيان، إنها “ليست طرفًا في الإعلان السياسي، الذي وُقّع عليه بالأحرف الأولى، ولن توافق عليه بشكله الراهن”.

وتضم الجبهة ثلاث حركات مسلحة متحالفة مع “نداء السودان”، أحد مكونات قوى التغيير، حيث حمل البيان، توقيع رئيس حركة تحرير السودان، أركو مناوي (تقاتل الحكومة في إقليم دارفور)، ورئيس الحركة الشعبية، مالك عقار (تقاتل الحكومة في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق). وتضم الجبهة أيضاً حركة العدل والمساواة، التي يتزعمها جبريل إبراهيم.

ومنذ الأسبوع الماضي، تعقد قوى التغيير اجتماعات مع الفصائل المسلحة في العاصمة أديس أبابا، غير أنها لم تحقق تقدمًا ملموسًا.

ونص الاتفاق السياسي الذي وقعته قوى “الحرية والتغيير” مع المجلس العسكري، صباح الأربعاء الماضي،، في أبرز بنوده على تشكيل مجلس للسيادة (أعلى سلطة بالبلاد)، من 11 عضوًا، 5 عسكريين يختارهم المجلس العسكري، و5 مدنيين، تختارهم قوى التغيير، يضاف إليهم شخصية مدنية يتم اختيارها بالتوافق بين الطرفين.

ويترأس أحد الأعضاء العسكريين المجلس لمدة 21 شهرًا، بداية من توقيع الاتفاق، تعقبه رئاسة أحد الأعضاء المدنيين لمدة 18 شهرًا المتبقية من الفترة الانتقالية.

Print Friendly, PDF & Email

Football news:

Kike Setien: Barcelona didn't play a great match. Espanyol played well in defense
Andujar Oliver on deletions: Fati went too far in the foot, and the foul on the Peak was even more dangerous, perhaps
Atalanta extended the winning streak to 11 matches, beating Sampdoria-2:0
Milner played his 536th game in the Premier League and was ranked in the top 5 of the League in games played
Barca midfielder Fati is removed in the Derby with Espanyol. He spent 5 minutes on the field
Suarez scored 195 goals for Barcelona and finished third in the club's top scorer list
Daniele de Rossi: People call Messi cowardly, but they are afraid to ask their wives for a remote control from the TV