افريقيا

كشفت مصادر أمنية، يوم الأربعاء أن بعض جنود الحرس الرئاسي في النيجر يحاصرون الرئيس محمد بازوم داخل القصر الرئاسي في العاصمة نيامي.

وذكرت المصادر أن بعض جنود الحرس الرئاسي يغلقون مكتب الرئيس ومنطقة سكنية. كما تم منع الوصول إلى مقرات الوزارات الواقعة بجوار القصر، بحسب “رويترز”. وقال مسؤول في الرئاسة إن العاملين داخل القصر لم يتمكنوا من الوصول إلى مكاتبهم.

من جانبه، قال أحد أقارب الرئيس في اتصال مع صحيفة “لوموند” الفرنسية إن الرئيس بازوم وزوجته “بخير وبصحة جيدة” وهما موجودان في المقر الرئاسي، مؤكدا أن ما يجري “ليس انقلابا”، لكنه توتر بسبب “مشكلة مع الحرس الرئاسي”، دون مزيد من التفاصيل.

كما قال مصدر عسكري إقليمي، إن المتمردين الذين يوقفون الرئيس لا يزال عددهم غير معروف، فيما قال مصدر آخر مقرب من الرئاسة لمجلة “جون أفريك” إن بازوم “سليم ومعافى” و”يتفاوض” مع الجنود المعنيين.

“العربية نت”