أدانت محكمة ألماني رجلاً سورياً بتهمة ضرب زوجته وإجباراها على الكشف عن مخبأ مجوهراتها.

وقالت صحيفة “راينيشه بوست“، الأربعاء، بحسب ما ترجم عكس السير، إن المحكمة أوقعت على السوري (37 عاماً) عقوبة السجن لمدة عامين وعشرة أشهر.

وأضافت الصحيفة أن تكرر الشجارات بين الرجل وزوجته البالغة من العمر 30 عاماً، أدت في النهاية إلى طرد الأول من شقتهما المشتركة، في مدينة لانغنفيلد، بولاية شمال الراين فيستفاليا، لكن بعد أن أخذ مجوهرات زوجته.

وثبت للمحكمة أن الرجل ضرب زوجته بعنف عدة مرات، وعدا عن ذلك، قيل إن الرجل هدد برسالة عبر تطبيق “واتساب” بإعادة زوجته إلى سوريا كجثة، إذا احتفظت بالأطفال.