Yemen
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

ما الطرق الخمس التي جرى التفاوض على فتحها وفق المقترح الأممي ولماذا توجه المبعوث الى صنعاء؟

وصل المبعوث الأممي الخاص باليمن هانس غروندبرع اليوم الاربعاء الى صنعاء، بعد فشل الجولة الثانية من المفاوضات الجارية في الأردن بشأن فتح الطرقات في تعز ومحافظات يمنية اخرى.

ووصل المبعوث رفقة وفد ميليشيا الحوثي المفاوض بشأن رفع الحصار عن تعز، وفتح الطرق الرئيسية بين المدن اليمنية.

واضطر المبعوث الاممي للسفر الى صنعاء، حتى يأخد الموافقة من قيادات جماعة الحوثي هناك، حيث يقول الوفد الحكومي المفاوض ان وفد الحوثيين لا يمتلك القرار بنفسه.

الوفد الحوثي لم يوافق على مقترح اممي معدل يقضي بفتح 5 طرق في تعز ومحافظات اخري بينها طريق رئيسي كمرحلة أولى.

اما الوفد الحكومي المفاوض فقد وافق على المقترح الأممي وقال انه يمثل الحد الأدنى من المطالب.

ويبدو أن المبعوث الأممي في مهمة للتوسل الى الحوثيين في صنعاء للموافقة على مقترحه لفتح الطريق في تعز.

ويصر وفد المليشيات على مقترحاتهم السابقة بفتح طرق ترابية فرعية.

وغادر اعضاء في الفريق الحكومي المفاوض، العاصمة الاردنية امس،بعد فشل جولة المفاوضات مع الحوثيين.

والطرق الخمس المشار اليها في المقترح الأممي هي طريق رئيسي في تعز، وثلاث طرق فرعية اقترحها الحوثيون، وطريق خامس يربط بين دمت والضالع.

والطريق الرئيسية هي طريق الحوبان - سوفتيل - الأربعين - عصيفرة في تعز ،اضافة الى طريق كرش - الراهدة على الخط الممتد بين تعز وعدن كمرحلة اولى.

اما المرحلة الثانية فتشمل فتح ثلاث طرق، هي دمت - الضالع وطريقين آخرين لمدينة تعز هما طريق الزيلعي - صالة وطريق الستين - الخمسين والدفاع الجوي.