logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo logo
star Bookmark: Tag Tag Tag Tag Tag
Yemen

تقارير دولية: مؤشرات إيجابية عن قرب التوصل إلى اتفاق لإنهاء الحرب في اليمن

كشفت تقارير دولية وصحفية العديد من المؤشرات الإيجابية خلال الأيام القليلة الماضية حول قرب التوصل إلى اتفاق يفضي إلى وقف الصراع المسلح في اليمن بين القوات الحكومية التي يتزعمها الرئيس عبدربه منصور هادي وبين ميليشيا جماعة الحوثي الانقلابية في الشمال، وين المجلس الانتقالي الجنوبي في الجنوبي، ولكن ما زالت الأمور غير معلنة رسميا وغامضة مع فشل العديد من المحاولات الأممية السابقة لوقف الحرب.

وبحسب التقارير فإن هناك احتمالات كبيرة في التوصل إلى اتفاق لوقف الحرب في اليمن، ولكن لم تحدد معالم هذا الاتفاق ولا الجهات التي ستتفاوض بشأنه، أو ستلعب دورا في إنجاح عملية وقف الحرب، ووقف تداعياتها المستقبلية.

وبالتزامن مع هذه التسريبات، فهناك إشارات سعودية في أكثر من موقف إلى وضع حد للحرب في اليمن، وتزامنت هذه المؤشرات أيضا مع تسريبات من مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، تصب في الاتجاه الرامي إلى وقف الحرب مع بعض التفاصيل الجوهرية حول طبيعة هذا الاتفاق الذي يمكن أن يفضي إليه وعوامل نجاحه، مع فشل العديد من المحاولات التي تبنتها الأمم المتحدة عبر مبعوثيها إلى اليمن.

وكانت تناقلت وسائل إعلام أنباء في وقت سابق، نقلا عن مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن قوله: إنه أقترب من التوصل إلى اتفاق لوقف الحرب في اليمن، يتم بموجبه تشكيل حكومة وفاق وطني يشارك فيها كافة أطراف الصراع في اليمن، بمن فيهم الحوثيون والمجلس الانتقالي الجنوبي، بالإضافة إلى الحكومة الشرعية الحالية، بما فيها من مكونات سياسية عديدة.

ويعزز هذه التوجهات القوية نحو وقف الحرب، الرعاية السعودية للحوار السياسي الجاري حاليا في مدينة جدة منذ أكثر من شهر بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، ذو التوجه الانفصالي المسيطر على العاصمة المؤقتة عدن بدعم من الإمارات، ومحاولة التسريع في استكمال حسم الملفات الشائكة في هذا الحوار، من أجل البدء في خطوات مماثلة مع الانقلابيين الحوثيين المسيطرين على العاصمة صنعاء، ومحاولة التوصل إلى اتفاق مع الحوثيين بشأن المستقبل اليمني بعد إنهاء الحرب، وذلك عبر الوسيط الأممي الذي يقود حركة دؤوبة من المفاوضات مع كافة أطراف الصراع في اليمن وبالذات الطرف الحوثي.

Themes
ICO