Morocco
This article was added by the user Anna. TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

مضيان: كلمة حق بالبرلمان تعفي الشارع .. و"ماشي ديما مْبارك ومسعود"

مضيان: كلمة حق بالبرلمان تعفي الشارع .. و"ماشي ديما مْبارك ومسعود"
صورة: منير امحيمدات
هسبريس ـ نورالدين إكجان

يواصل نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب، إثارة الجدل حول موقعه والتصريحات القوية التي يدلي بها داخل القبة في مواجهة الأغلبية الحكومية التي ينتمي إليها.

وشكلت مداخلات مضيان بمجلس النواب حرجا كبيرا لحزب الاستقلال ولرئيس الحكومة عزيز أخنوش، الذي اضطر للحديث عن القيادي الاستقلالي واصطفافات الأغلبية والمعارضة.

وخلال جلسة المناقشة العامة، الأربعاء، جدد مضيان مواقفه الحادة، موجها كلامه إلى الحكومة: “خاصكم توسعوا قشابتكم معنا، حيتاش غانبقاو ننتاقدو”.

وفي حديث مع هسبريس، قال مضيان إن خلفيات المعارضة لا تحكمه، لكن الأساسي هو الاحتفاظ بالعلاقة نفسها مع المواطنين التي نسجت طيلة فترة الانتخابات.

وأضاف مضيان أن خدمة المواطنين وتحسين القدرة الشرائية وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين، وتسوية الوضعية الحقوقية بشكل نهائي وحل ملف الأساتذة المتعاقدين، أمور ثابتة لديه.

ووصف رئيس ثالث فريق برلماني بمجلس النواب مداخلاته بأنها مكملة للعمل الحكومي رغم أنها انتقاده، مؤكدا أنه رغم هذا الأمر، فالفريق الاستقلالي منخرط ومصوت بكثافة.

وأردف مضيان بأن “البعض يلتقط فقط الإشارات التي يريدها، لكن لا بد من استمرار هذا التحفيز لضمان اشتغال جيد للحكومة”، موردا: “ماشي ديما غانكولو كلشي مبارك ومسعود”.

وبخصوص البرنامج الحكومي، قال مضيان: “هناك أمور جيدة وأخرى تستدرك”، مشيرا إلى أنه لا يمارس النفاق السياسي، وإنما هذه هي منهجيته حتى في ولاية عباس الفاسي، “في الأول اشتكى، لكن بعدها قال إن الأمر إيجابي”.

وواصل مضيان قائلا: “اللهم نكولو حنا كلمة الحق ولا يكولوها الناس في الشارع”، معتبرا أن “الأغلبية الحكومية شيء والأغلبية البرلمانية شيء آخر، ولا بد من إسداء النصح والملاحظات”.

وعن التصويت، قال مضيان إن “الصوت مع الحكومة دون مناقشة، لكن المطالب حاضرة دائما مع الجميع، بمن فيهم نزار بركة وباقي وزراء حزب الاستقلال”.

الأغلبية الحكومية حزب الاستقلال مجلس النواب نور الدين مضيان